الجمعة 23 فبراير / فبراير 2024

التضليل مستمر.. نتنياهو لم يضع حجر أساس أول مستوطنة داخل غزة

التضليل مستمر.. نتنياهو لم يضع حجر أساس أول مستوطنة داخل غزة

Changed

نشر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الصورة في حسابه على إكس
نشر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الصورة في حسابه على إكس
انتشرت صورة تزعم أنّها لنتنياهو أثناء وضعه حجر أساس أول مستوطنة إسرائيلية في قطاع غزة.

تداولت مواقع التواصل الاجتماعي صورة زعمت أنّها لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أثناء وضعه حجر أساس أول مستوطنة إسرائيلية في قطاع غزة، عقب العدوان الأخير على القطاع.

بالبحث عن حقيقة الصورة، وجد موقع مكافحة الإشاعات والأخبار الكاذبة "مسبار" أنّ الادّعاء المتداول مضلّل، إذ إنّ الصورة لا تُظهر وضع حجر الأساس لأول مستوطنة إسرائيلية داخل قطاع غزة بعد الحرب الأخيرة.

وضع نتنياهو حجر الأساس لمستوطنة "عوفر" داخل منطقة غلاف غزة

وفي 29 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، نشر نتنياهو الصورة في حسابه على موقع إكس، وذكر باللغة العبرية أنّها لوضع حجر الأساس لمستوطنة "عوفر" التي تحمل اسم الرئيس السابق لمجلس باب النقب داخل منطقة غلاف غزة، بالقرب من قطاع غزة.

الترجمة الفورية لغوغل أظهرت بشكل خاطئ أنّ المستوطنة داخل قطاع غزة
الترجمة الفورية لغوغل أظهرت بشكل خاطئ أنّ المستوطنة داخل قطاع غزة

وأظهرت الترجمة الفورية لمحرك البحث غوغل بشكل خاطئ أنّ نتنياهو وضع حجر أساس مستوطنة إسرائيلية داخل قطاع غزة الفلسطيني، الأمر الذي جعل موقع "إكس" يكتب توضيحًا أسفل منشور رئيس الوزراء الإسرائيلي يوضح فيه أنّ الترجمة خاطئة والمستوطنة داخل منطقة غلاف غزة التي تتحكم فيها إسرائيل وليس القطاع الفلسطيني.

منطقة غلاف غزة والقطاع

وبرز اسم منطقة غلاف غزة بعد عملية "طوفان الأقصى" التي أطلقتها كتائب "القسّام" الذراع السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" على المستوطنات القريبة من قطاع غزة، فجر السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

ويتكوّن الغلاف حاليًا من حوالي 50 مستوطنة إسرائيلية مقسّمة على ثلاثة مجالس إقليمية تابعة للحكومة الإسرائيلية في تل أبيب. وتُعرف هذه المنطقة عربيًا باسم "غلاف غزة"، بينما يُطلق عليها اسم "عوتيف غزة" باللغة العبرية.

أما قطاع غزة الفلسطيني، فيتمتّع بحكم منفصل تحكمه "حماس" عبر هيئاتها التنفيذية والتشريعية والقضائية الخاصة منذ عام 2007.

ويعيش في القطاع 2.5 مليون فلسطيني، وفرضت إسرائيل عليه حصارًا جويًا وبحريًا وبريًا.

ويتعرّض القطاع بشكل متكرّر لحروب إسرائيلية مدمّرة كان آخرها الحرب الحالية المستمرة منذ السابع من أكتوبر الماضي، ما أدى إلى استشهاد أكثر من 15 ألف فلسطيني، أغلبهم من النساء والأطفال.

المصادر:
العربي - مسبار

شارك القصة

تابع القراءة
Close