الخميس 23 مايو / مايو 2024

الجبهة اللبنانية.. عبد اللهيان في بيروت ونصر الله يلتقي مسؤولين بحماس

الجبهة اللبنانية.. عبد اللهيان في بيروت ونصر الله يلتقي مسؤولين بحماس

Changed

بحث الأمين العام لحزب الله حسن نصرالله مع نائب ‏رئيس حركة حماس في قطاع غزة خليل الحية آخر تطورات الأوضاع في قطاع غزة
بحث الأمين العام لحزب الله حسن نصرالله مع نائب ‏رئيس حركة حماس في قطاع غزة خليل الحية آخر تطورات الأوضاع في قطاع غزة - وسائل التواصل
أفاد مراسل "العربي"، أن المدفعية الإسرائيلية استهدفت بالقذائف أطراف بلدات كفركلا وعيترون ومجدل زون والجبّين والناقورة، فيما استهدف حزب الله موقع بياض بليدا.

نفذ الطيران الحربي الإسرائيلي صباح اليوم الأربعاء سلسلة غارات على القطاع الغربي جنوبي لبنان، استهدفت أطراف بلدات ياطر وشيحين ومجدل زون والناقورة وطير حرفا وتلال اللبونة، حسبما أفاد مراسل "العربي".

وأضاف مراسلنا علي رباح، أن المدفعية الإسرائيلية استهدفت بالقذائف أطراف بلدات كفركلا وعيترون ومجدل زون والجبّين والناقورة، فيما استهدف حزب الله موقع بياض بليدا الإسرائيلي مؤكدًا "إصابته إصابة مباشرة".

"اليد على الزناد حتى تحقيق الحقوق"

وعلى الصعيد السياسي، قال وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان في مؤتمر صحافي بالعاصمة بيروت، إنّ "مرور 6 أسابيع من المقاومة أثبت أن أميركا والكيان الصهيوني المصطنع هما أكبر خاسرين".

وأكد وزير الخارجية الإيراني أن "الشعب الفلسطيني هو من سيقرر مستقبله" السياسي بعد تزايد الحديث الإسرائيلي والأميركي عن شكل الحكم ما بعد العدوان على قطاع غزة.

وأوضح عبد اللهيان أن "المقاومة أكدت أن الأيادي ستبقى على الزناد حتى التحرر من الاحتلال واستيفاء كل حقوق الفلسطينيين".

وكان وزير الخارجية الإيراني قد وصل بيرت اليوم، وسيكون له مجموعة من اللقاءات مع رئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي، ورئيس مجلس النواب نبيه بري، وأمين عام حزب الله حسن نصر الله، بحسب مراسل "العربي".

وأشار المراسل إلى أن اللقاء بين عبد اللهيان ونصرالله هو الثاني أيضًا منذ بدء التوترات على الحدود اللبنانية مع فلسطين المحتلة.

وكان حزب الله قد شن أمس الثلاثاء 13 هجومًا على مواقع عسكرية إسرائيلية، أبرزها استهداف شركة للصناعات العسكرية في "شلومي"، إضافة إلى استهداف تجمعات لعسكريين إسرائيليين في أكثر من موقع.

إلى ذلك، يشيّع لبنان اليوم عددًا من الشهداء الذين قضوا أمس في القصف الاسرائيلي على جنوب لبنان، والذي بلغ عددهم 9 شهداء من بينهم صحافيون.

وكانت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" نعت الثلاثاء نائب قائد كتائب القسّام في لبنان، الذي استشهد مع ثلاثة آخرين باستهداف مسيّرة إسرائيلية لسيارة مدنية على طريق فرعي بين منطقتي الشعيتية والقليلية قضاء صور.

حزب الله يبحث مع حماس الأوضاع على جبهات القتال

سياسيًا، بحث أمين عام حزب الله اللبناني حسن نصرالله الأربعاء، مع مسؤول العلاقات العربية والإسلامية، نائب ‏رئيس حركة حماس في قطاع غزة خليل الحية، آخر تطورات الأوضاع في قطاع غزة، والاحتمالات القائمة على جميع جبهات المقاومة.

جاء ذلك في لقاء جمعهما في لبنان بحضور المسؤول في الحركة أسامة ‏حمدان، حسبما نقلت وكالة الأنباء اللبنانية الرسمية.

وشهد اللقاء استعراض الأحداث الأخيرة منذ 7 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، و"تقييم المواقف والتطورات ‏والاحتمالات القائمة على جميع جبهات المقاومة، وخصوصًا في قطاع غزة".

وأكد الطرفان "أهمية ‏مواصلة العمل والتنسيق الدائم، مع الثبات والصمود، من أجل تحقيق الانتصار الموعود"، بحسب المصدر ذاته.

وكانت وزارة الخارجية القطرية أعلنت فجر الأربعاء، التوصل لاتفاق هدنة إنسانية في قطاع غزة بين إسرائيل وحركة حماس بوساطة مشتركة مع مصر والولايات المتحدة، سيتم الإعلان عن توقيت بدئها خلال 24 ساعة.

وقالت الوزارة القطرية: إن الاتفاق يشمل تبادل 50 من الأسرى الإسرائيليين من النساء المدنيات والأطفال في قطاع غزة في المرحلة الأولى مقابل إطلاق سراح عدد من النساء والأطفال الفلسطينيين المحتجزين في السجون الإسرائيلية على أن يتم زيادة أعداد المفرج عنهم في مراحل لاحقة من تطبيق الاتفاق.

المصادر:
العربي - وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close