الأربعاء 28 فبراير / فبراير 2024

الوزير الأسبق والدبلوماسي المخضرم.. وفاة هنري كيسنجر عن مئة عام

الوزير الأسبق والدبلوماسي المخضرم.. وفاة هنري كيسنجر عن مئة عام

Changed

أطلق هنري كيسنجر عجلة التقارب بين واشنطن وكلّ من موسكو وبكين في سبعينيات القرن الماضي- رويترز
أطلق هنري كيسنجر عجلة التقارب بين واشنطن وكلّ من موسكو وبكين في سبعينيات القرن الماضي- رويترز
كان هنري كيسنجر وزيرًا للخارجية في عهدي الرئيسين ريتشارد نيكسون وجيرالد فورد وأدّى دورًا دبلوماسيًا محوريًا خلال الحرب الباردة.

توفي الدبلوماسي الأميركي المخضرم وزير الخارجية الأسبق هنري كيسنجر عن مئة عام الأربعاء، وفق ما أعلنت مؤسسته الاستشارية.

وقالت المؤسسة في بيان: إنّ كيسنجر الذي كان وزيرًا للخارجية في عهدي الرئيسين ريتشارد نيكسون وجيرالد فورد وأدّى دورًا دبلوماسيًا محوريًا خلال الحرب الباردة "توفي اليوم في منزله بولاية كونيتيكت"، دون أن يحدد سبب الوفاة. 

أطلق عجلة التقارب بين واشنطن وموسكو

واشتهر كيسنجر ببنيته الصغيرة وصوته الأجشّ ولهجته الألمانية الطاغية. فقد وُلد في ألمانيا في 1923 وطبع لعقود الدبلوماسية الأميركية، حتى بعد أن ترك منصبه وزيرًا للخارجية.

كما أطلق كيسنجر عجلة التقارب بين واشنطن وكلّ من موسكو وبكين في سبعينيات القرن الماضي.  

لم يخفت دور هنري كيسنجر عقب خروجه من البيت الأبيض في العام 1977 - غيتي
لم يخفت دور هنري كيسنجر عقب خروجه من البيت الأبيض في العام 1977 - غيتي

وتقديرًا لجهوده السلمية خلال حرب فييتنام، حاز كيسنجر في عام 1973 جائزة نوبل للسلام مناصفة مع الفيتنامي لي دوك ثو.

هنري كيسنجر في محطات من تاريخ أميركا

وبينما أشاد كثيرون بكيسنجر لتألقه وخبرته الواسعة، وصفه آخرون بأنه مجرم حرب لدعمه الديكتاتوريات المناهضة للشيوعية وخاصة في أميركا اللاتينية.

فالدبلوماسي المخضرم عاصر محطّات مظلمة في تاريخ الولايات المتّحدة، حيث كان له دور في دعم انقلاب عام 1973 في تشيلي وغزو تيمور الشرقية في 1975، فضلاً عن حرب فيتنام.

ورغم تقدمه في السن، ظلّ كيسنجر حتى وفاته فاعلاً على الساحة السياسية الدولية واستمر بالسفر ولقاء العديد من قادة العالم، وكان آخرهم الرئيس الصيني شي جينبينغ الذي التقاه في يوليو/ تمّوز الفائت في الصين.

المصادر:
وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close