الأحد 14 أبريل / أبريل 2024

بعد لقاء بلينكن.. عباس يربط عودة السلطة الفلسطينية لغزة بحل سياسي شامل

بعد لقاء بلينكن.. عباس يربط عودة السلطة الفلسطينية لغزة بحل سياسي شامل

Changed

 نظمت وقفة احتجاجية وسط مدينة رام الله بزيارة بلينكن - وكالة وفا
نظمت وقفة احتجاجية وسط مدينة رام الله رفضًا لزيارة بلينكن - وكالة وفا
نظم عشرات الفلسطينيين وقفة وسط مدينة رام الله للتنديد بزيارة وزير الخارجية الأميركي إلى المدينة، وسط الضفة الغربية المحتلة، مطالبين بمقاطعته.

في وقت يتواصل فيه العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة لليوم الـ30 على التوالي مخلفًا أكثر من 9 آلاف شهيد، ربط الرئيس الفلسطيني محمود عباس خلال لقائه وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن اليوم الأحد عودة السلطة الفلسطينية لإدارة قطاع غزة بـ"حل سياسي شامل" للصراع، بحسب ما نقلت وكالة "فرانس برس".

وقال عباس الذي التقى بلينكن للمرة الثانية منذ السابع من أكتوبر/ تشرين الأول: "قطاع غزة هو جزء لا يتجزأ من دولة فلسطين، وسنتحمل مسؤولياتنا كاملة في إطار حل سياسي شامل على كل من الضفة الغربية بما فيها القدس الشرقية وقطاع غزة".

بلينكن يلتقي عباس للمرة الثانية منذ "طوفان الأقصى"

ووصل وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن إلى الضفة الغربية المحتلة، اليوم الأحد، في زيارة لم يتم الإعلان عنها واجتمع مع الرئيس الفلسطيني في إطار جولته الثانية بالشرق الأوسط.

وبينما تواصل إسرائيل عدوانها على غزة، رفض وزير الخارجية بلينكن دعوات لوقف إطلاق النار من مسؤولين عرب أمس السبت.

وبالإضافة إلى مساع لضمان عدم توسع الحرب في المنطقة، يحاول بلينكن إطلاق مناقشات حول كيفية حكم غزة بعد "التدمير الكامل لحماس الذي تقول إسرائيل إنه هدفها".

واقترح بلينكن أن أكثر حل منطقي أن تتولى "سلطة فلسطينية فعالة ومنشَّطة" بإدارة القطاع في نهاية المطاف، لكنه اعترف بأن الدول الأخرى والوكالات الدولية من المرجح أن تلعب دورًا في الأمن والحكم في هذه الأثناء.

وقفة احتجاجية برام الله تنديدًا بزيارة بلينكن

في غضون ذلك، نظم عشرات الفلسطينيين، اليوم الأحد، وقفة وسط مدينة رام الله للتنديد بزيارة بلينكن للمدينة، وسط الضفة الغربية المحتلة، مطالبين بمقاطعته.

جاء ذلك خلال وقفة في ميدان المنارة وسط رام الله، رفع خلالها المشاركون لافتات وهتفوا بشعارات منددة بالدور الأميركي في العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، واتهموا إدارة الرئيس جو بايدن بمشاركة إسرائيل في حربها.

وكان بلينكن اجتمع بوزراء خارجية قطر والإمارات والسعودية ومصر والأردن وأمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير حسين الشيخ في العاصمة الأردنية عمان أمس السبت، ضمن زيارة بدأها في إسرائيل.

وقال بلينكن، خلال مؤتمر صحفي عقب الاجتماع، إن واشنطن ترفض وقف إطلاق النار حاليًا، زاعمًا أن "حماس" ستستفيد منه.

المصادر:
وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close