الأربعاء 24 أبريل / أبريل 2024

بعد مجزرة "الرشيد".. واشنطن تنضم لعمليات الإنزال الجوي لمساعدات غزة

بعد مجزرة "الرشيد".. واشنطن تنضم لعمليات الإنزال الجوي لمساعدات غزة

Changed

بدأت عدة دول بانزال المساعدات جوًا لسكان قطاع غزة
بدأت عدة دول بانزال المساعدات جوًا لسكان قطاع غزة- الأناضول
أكدت واشنطن أنّها ستبذل كل ما في وسعها للتوصّل إلى اتفاق لوقف فوري لإطلاق النار للسماح بدخول مزيد من المساعدات إلى قطاع غزة

أكد الرئيس الأميركي جو بايدن الجمعة، أنّ الجيش الأميركي سيبدأ المشاركة في عمليات الإنزال الجوي للمساعدات الإنسانية لسكان قطاع غزة في ظل الأوضاع الكارثية التي يواجهونها بسبب الحرب الإسرائيلية المستمرة على القطاع.

وقال بايدن للصحافيين في البيت الأبيض: "سننضمّ خلال الأيام المقبلة إلى أصدقائنا في توفير المساعدات الملقاة من الجو"، مضيفًا أن واشنطن ستبذل كل ما في وسعها للتوصّل إلى اتفاق لوقف فوري لإطلاق النار للسماح بدخول مزيد من المساعدات إلى قطاع غزة.

وأضاف أنّ تدفّق المساعدات إلى غزة "ليس كافيًا، ونريد دخول مئات شاحنات المساعدات الإضافية".

بدورها، قالت وزيرة الخارجية البلجيكية حاجة لحبيب الجمعة، إنّ بلادها تخطط بالتعاون مع الأردن لإنزال مساعدات إنسانية جوًا في قطاع غزة، لأنّ وصول المساعدات الإنسانية إلى غزة "غير كاف".

وتأتي الخطوتان الأميركية والبلجيكية بعد يوم من "مجزرة الطحين" التي ارتكبها الجيش الإسرائيلي ضدّ حشد من الفلسطينيين كان ينتظر الحصول على مساعدات عند دوار النابلسي في شارع الرشيد بمدينة غزة.

بريطانيا تدعو إلى التحقيق في "مجزرة الطحين"

وفي هذا الإطار، دعت بريطانيا إلى "تحقيق عاجل ومحاسبة" في "مجزرة الطحين" التي أدت إلى استشهاد 115 فلسطينيًا وجرح 760 آخرين خلال تسليم مساعدات في شمال غزة.

ووصف وزير الخارجية البريطاني ديفيد كاميرون في بيان، مقتل الفلسطينيين الذين كانوا ينتظرون قافلة المساعدات بـ"المروّع"، مشددًا على "ضرورة إجراء تحقيق عاجل ومحاسبة المسؤولين عن الحادثة".

وقال: "يجب ألا يحدث هذا مرة أخرى".

وشدد كاميرون على أنه لا يمكن فصل الواقعة عن "إمدادات المساعدات غير الكافية"، واصفًا الوضع الحالي بأنّه "ببساطة غير مقبول".

وأكد أنّ "إسرائيل ملزمة بضمان وصول قدر أكبر بكثير من المساعدات الإنسانية إلى سكان غزة"، ودعاها إلى فتح المزيد من المعابر وإزالة العقبات البيروقراطية، وتمكين عمليات المساعدة في غزة، وضمان آلية لفضّ الاشتباك، لحماية الفلسطينيين المدنيين والمنظمات غير الحكومية والمسعفين وغيرهم ممن يقدمون المساعدات".

وأشار إلى أنّ "هذه المأساة تؤكد أهمية ضمان هدنة إنسانية فورية".

وأكد أنّ "الوقف الدائم للقتال هو السبيل الوحيد لتوصيل المساعدات المنقذة للحياة بالحجم المطلوب، وتحرير الرهائن الذين تحتجزهم حركة حماس".

بدورها، وصفت وزيرة الخارجية الهولندية هانكي بروينز سلوت الجمعة، "مجزرة الطحين" بـ"المأساة المروّعة"، وطلبت من إسرائيل توضيحًا بشأنها.

وأضافت سلوت: "يجب على إسرائيل أن تضمن وصول المساعدات الإنسانية إلى السكان الذين يعانون في غزة بشكل آمن ودون عوائق"، مجدّدة الدعوة إلى "وقف فوري لإطلاق النار لأسباب إنسانية بغزة، حتى يتسنّى تسليم المساعدات الطارئة على نطاق واسع وإطلاق سراح الرهائن".

المصادر:
العربي - وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close