الأحد 25 فبراير / فبراير 2024

بمشاركة 31 فيلمًا.. افتتاح مهرجان الأقصر للسينما الإفريقية بنسخته الـ12

بمشاركة 31 فيلمًا.. افتتاح مهرجان الأقصر للسينما الإفريقية بنسخته الـ12

Changed

نافذة عبر "العربي" على مهرجان الأقصر للسينما الإفريقية (الصورة: صفحة المهرجان على فيسبوك)
يوضح منظمو مهرجان الأقصر للسينما الإفريقية أنه يهدف إلى لعب دور متميّز في دعم العلاقات الثقافية المصرية الإفريقية.

انطلقت الدورة الثانية عشرة من مهرجان الأقصر للسينما الإفريقية تحت شعار "السينما خلود الزمان"، وتستمر في الفترة الممتدة من الرابع إلى التاسع من فبراير/ شباط الجاري.

يشهد المهرجان بنسخته لهذا العام مشاركة 31 دولة بأفلام تتنوع بين طويلة وقصيرة، وتقام على هامشه ورش في التمثيل والديكور والإخراج، وكل ما يتطرق إلى أنواع الفنون كافة.

بحسب منظميه، يهدف المهرجان إلى لعب دور متميّز في دعم العلاقات الثقافية المصرية الإفريقية وتوطيدها بين شعوب القارة.

"مهرجان ذو خصوصية"

بدوره، يؤكد الناقد السينمائي سيد محمود سلام، أن لمهرجان الأقصر للسينما الإفريقية خصوصية وأهمية كبيرة؛ وذلك لحاجة مصر إلى وجود جسور من التواصل مع الدول الإفريقية.

ويلفت في حديثه إلى "العربي" من القاهرة، إلى نجاح المهرجان بنسخاته الإثني عشر في نقل الثقافة الإفريقية إلى المواطن المصري. 

إلى ذلك، يتوقف سلام عن فيلم عرض في المهرجان، وكان من بين الأعمال التي أثارت الدهشة، ويحمل إسم النيل.

ويشرح أن العمل يجمع 12 شخصية من 12 دولة مشاطئة للنيل، يجتمعون على رؤية واحدة، وهي التواصل الفني الموسيقي على خط النيل. 

وبينما يذكر بأن دور المهرجانات هو اللعب على ربط الثقافات، يقول إن هذا ما يحصل في ما يقام منها في مصر. 

ويتحدث عن العمل أيضًا على استقطاب الثقافات الآسيوية، وعن وجود فكرة لإقامة مهرجان للسينما الآسيوية في شرم الشيخ.

المصادر:
العربي

شارك القصة

تابع القراءة
Close