الثلاثاء 25 يونيو / يونيو 2024

تضامنًا مع غزة.. كولومبيا توقف بيع الفحم لإسرائيل

تضامنًا مع غزة.. كولومبيا توقف بيع الفحم لإسرائيل

Changed

قطعت كولومبيا علاقاتها الدبلوماسية مع تل أبيب
قطعت كولومبيا علاقاتها الدبلوماسية مع تل أبيب - رويترز
بعد قطع العلاقات الدبلوماسية مع تل أبيب، أعلنت كولومبيا وقف بيع الفحم لإسرائيل إلى أن تُوقف الإبادة في قطاع غزة.

أعلن الرئيس الكولومبي غوستافو بيترو السبت، أنّ بلاده ستُوقف صادراتها من الفحم إلى إسرائيل مع استمرار الحرب على قطاع غزة منذ 7 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

وكتب بيترو في منشور على منصة "إكس": "سنوقف صادراتنا من الفحم إلى إسرائيل إلى أن تُوقف الابادة".

وتُعدّ كولومبيا أكبر مورد فحم لإسرائيل (نصف الواردات)، حيث بلغت قيمة مبيعاتها لتل أبيب حوالي 450 مليون دولار خلال العام الماضي.

وأورد مرسوم أصدرته وزارة التجارة والصناعة أنّ وقف تصدير الفحم سيسري "حتى الاحترام التام للتدابير الموقتة التي أمرت بها محكمة العدل الدولية في إطار عملية تطبيق اتفاقية منع جريمة الإبادة والمعاقبة عليها في قطاع غزة".

وأوضحت الحكومة الكولومبية أنّ الإجراء سينفّذ بعد خمسة أيام من نشره في الجريدة الرسمية، ولن يشمل السلع التي سبق أن حصلت على إذن بتصديرها.

والخميس، أعربت جمعية التعدين الكولومبية عن مخاوفها بشأن تعليق محتمل لصادرات الفحم. وقالت المنظمة الممثلة في بيان، إنّ "إسرائيل وجهة رئيسية لصادرات الفحم الحراري الكولومبي"، مضيفة أنّ هذه الخطوة من شأنها تعريض "الثقة في الأسواق والاستثمارات الأجنبية للخطر".

قطع العلاقات بين كولومبيا وتل أبيب

وفي مايو/ أيار الماضي، قطعت بوغوتا العلاقات الدبلوماسية مع تل أبيب، حيث أكد بيترو أن حكومة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو "ترتكب إبادة" بحق الفلسطينيين.

كما أوقف الرئيس الكولومبي عمليات شراء الأسلحة الإسرائيلية الصنع، علمًا أنّ تل أبيب تُشكّل أحد أبرز مصادر التسليح لقوات الأمن الكولومبية.

وفي الشهر نفسه، دعا المحكمة الجنائية الدولية إلى إصدار مذكرة توقيف بحقّ نتنياهو.

كما أعلنت بوغوتا أنّها ستفتح سفارة لها في رام الله في الأراضي الفلسطينية.

المصادر:
العربي - وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close