الأربعاء 19 يونيو / يونيو 2024

حداد في طوباس بعد استشهاد مسن.. الاحتلال يواصل الاعتقالات في الضفة

حداد في طوباس بعد استشهاد مسن.. الاحتلال يواصل الاعتقالات في الضفة

Changed

تستخدم إسرائيل قوات عسكرية كبيرة باقتحاماتها مدن الضفة
تستخدم إسرائيل قوات عسكرية كبيرة باقتحاماتها مدن الضفة- غيتي
يواصل الاحتلال الإسرائيلي مداهمة مدن الضفة الغربية، مما أسفر عن سقوط المزيد من الشهداء الفلسطينيين، بالإضافة إلى اعتقال المئات منذ بداية الحرب على غزة.

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، اليوم الثلاثاء، استشهاد المسن روحي رشيد صوافطة (70 عامًا)، متأثرًا بإصابته برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي، خلال اقتحامها مدينة طوباس، شمال الضفة الغربية المحتلة.

وكانت قوات خاصة إسرائيلية قد تسللت إلى مدينة طوباس وحاصرت منزلًا، قبل أن تتبعها تعزيزات من حاجز "تياسير" العسكري، ما أدى إلى اندلاع مواجهات، أطلقت خلالها الأعيرة النارية وقنابل الصوت والغاز السام باتجاه المواطنين، أسفرت عن إصابة 9 فلسطينيين بالرصاص الحي، بينهم اثنان بحالة الخطر، ونقلوا إلى المستشفى، وأعلن في وقت لاحق عن استشهاد المسن صوافطة متأثرًا بإصابته.

إضراب شامل

وقال مراسل "العربي" من طوباس، إن المدينة أعلنت الحداد العام على استشهاد صوافطة، وأغلقت المحالات أبوابها، وأكد أن القوة الإسرائيلية اعتقلت 5 من الفلسطينيين في المدينة، بينهم قيادي في حركة حماس، كان الجيش الإسرائيلي قد حاول اعتقاله سابقًا، قبل اقتحام طوباس للمرة الرابعة لتحقيق ذلك. 

وأكد مراسل "العربي"، إصابة طفل في طوباس يبلغ من العمر 15 عامًا، بجروح خطرة في صدره، وقد تم نقله إلى مستشفى في نابلس، وهو في حالة صحية حرجة. 

وبارتقاء المسن صوافطة، ترتفع حصيلة الشهداء في الضفة منذ السابع من أكتوبر/ تشرين الأول إلى 124 شهيدًا، تزامنًا مع العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، المستمر منذ 25 يومًا، والذي أدى إلى استشهاد أكثر من 8525، بينهم 3542 طفلًا، وفقًا لآخر إحصائية لوزارة الصحة في القطاع.

اعتقالات مستمرة

من جهته، أكد نادي الأسير الفلسطيني، إن إسرائيل اعتقلت 60 فلسطينيًا على الأقل بمدن وبلدات الضفة الغربية فجر اليوم الثلاثاء، ليرتفع إجمالي المعتقلين إلى 1740 منذ 7 أكتوبر الجاري.

وأضاف نادي الأسير في بيان له، أن بين المعتقلين سيدة، مشيرًا إلى أن عدد المعتقلين في الضفة الغربية "ارتفع إلى ما يزيد عن 1740 فلسطينيًا منذ 7 أكتوبر الجاري، حيث رافقت الاعتقالات أعمال تنكيل ممنهجة بحق المعتقلين وعائلاتهم".

وتجري الاعتقالات بمداهمة منازل الفلسطينيين أثناء ساعات الليل وصولًا إلى الفجر، حيث يُنقل المعتقلون إلى مراكز توقيف مؤقتة، قبل إحالتهم إلى مراكز التحقيق الرئيسية أو السجون.​​​

وتشهد الضفة الغربية تصاعدًا ملحوظًا في حجم الاعتقالات والمداهمات لمنازل الفلسطينيين، بالتوازي مع الحرب التي تشنها إسرائيل على قطاع غزة.

المصادر:
العربي - وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close