السبت 15 يونيو / يونيو 2024

حديث إسرائيلي عن اتفاق وشيك مع مصر حول محور فيلادلفيا.. ماذا يتضمن؟

حديث إسرائيلي عن اتفاق وشيك مع مصر حول محور فيلادلفيا.. ماذا يتضمن؟

Changed

أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في أكثر من مناسبة ضرورة السيطرة العسكرية على محور فيلاديلفيا
أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في أكثر من مناسبة ضرورة السيطرة العسكرية على محور فيلاديلفيا - رويترز
شكّل ملف محور فيلادلفيا الموضوع الأبرز في زيارة مدير جهاز الأمن العام الإسرائيلي إلى القاهرة الإثنين الماضي بحسب موقع "أكسيوس".

أفادت إذاعة الجيش الإسرائيلي، اليوم الخميس، بأن تل أبيب والقاهرة تقتربان من التوصل لتفاهمات بشأن مدينة رفح، وممر فيلادلفيا على الحدود بين قطاع غزة ومصر.

ونقلت الإذاعة عن "مصادر مطلعة على التفاصيل" أن "هناك تقاربًا على طريق إيجاد حلول للقضايا الحساسة المطروحة بعد أن شهدت الأسابيع الأخيرة حوارًا متواصلًا بين الطرفين على المستويات الأمنية".

وأردفت الإذاعة: "بحسب التقديرات التزمت إسرائيل أمام مصر بعدم العمل في منطقة رفح قبل السماح للعدد الكبير من السكان الموجودين هناك ويقدر عددهم بنحو مليون نسمة بإخلاء المنطقة، وذلك للحد من مخاطر تدفق موجات اللاجئين الفلسطينيين من غزة إلى الأراضي المصرية، وهذا هو الشغل الشاغل للمصريين".

نقل اللاجئين

واستدركت الإذاعة العبرية: "لم تقرر إسرائيل بعد أين ستنقل السكان، ولكن هناك خياران مطروحان على الطاولة وهما إجلاؤهم إلى شمال قطاع غزة وهذا يتطلب قرارًا سياسيًا، أو خان​يونس جنوبًا بعد انتهاء الجيش الإسرائيلي من العملية العسكرية المكثفة هناك".

ومنذ بدء الحرب الإسرائيلية المدمرة على قطاع غزة في 7 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي نزح مئات آلاف الفلسطينيين من شمال ووسط قطاع غزة إلى جنوبه، عقب تدمير آلاف المنازل لتصبح مدينة رفح الأكثر اكتظاظًا.

ووفق المصادر المحلية، يوجد في منطقة رفح لوحدها قرابة 1.5 مليون نازح فلسطيني، جميعهم بحاجة إلى كل أشكال المقومات الحياتية الضرورية والخدمات الصحية والإنسانية.

محور فيلاديلفيا

ومن جهة ثانية أشارت إذاعة الجيش إلى أن "الاستنتاج الذي يبرز حول محور فيلادلفيا هو أنه سيكون لإسرائيل تأثير معين على ما يجري على طول المحور، ولكن من دون وجود مادي دائم للقوات الإسرائيلية".

وقالت: "مثل هذا النفوذ الإسرائيلي يمكن أن يكون من خلال الوسائل التكنولوجية التي سيتم تركيبها على طول فيلادلفيا".

وأضافت الإذاعة: "يبدو أن دولة عربية خليجية هي التي ستمول بناء الجدار تحت الأرض ضد أنفاق التهريب التي تعبر من غزة إلى مصر، بشرط موافقة مصر على الخطوة برمتها".

اجتماع القاهرة

وكان موقع "أكسيوس" الأميركي، قد ذكر بأن رونين بار، مدير جهاز الأمن العام الإسرائيلي "شين بيت" زار القاهرة يوم الإثنين، وبحث مع رئيس جهاز المخابرات المصرية عباس كامل، ملف محور فيلادلفيا الحدودي.

وجاءت الزيارة وسط توتر في العلاقات بين مصر وإسرائيل، على خلفية تصريحات لمسؤولين إسرائيليين تؤكد عزمهم بدء عملية عسكرية على الحدود والسيطرة على محور فيلادلفيا، الأمر الذي رفضته مصر بشدة.

و"محور فيلادلفيا"، هو امتداد من الأرض على طول حدود غزة مع مصر، وأكد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في أكثر من مناسبة، أنه من الضروري السيطرة العسكرية عليه.

المصادر:
العربي - وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close