الأحد 25 فبراير / فبراير 2024

خلال زيارته إلى ألمانيا.. أردوغان يطالب بوقف إطلاق النار في غزة

خلال زيارته إلى ألمانيا.. أردوغان يطالب بوقف إطلاق النار في غزة

Changed

الرئيس التركيب رجب طيب أردوغان خلال مؤتمر صحافي مشترك مع المستشار الألماني أولاف شولتس
الرئيس التركيب رجب طيب أردوغان خلال مؤتمر صحافي مشترك مع المستشار الألماني أولاف شولتس - غيتي
شدد أردوغان على وجوب تطبيق وقف لإطلاق النار فورًا في قطاع غزة، فيما شدد شولتس على ضرورة "جعل دفاع إسرائيل عن نفسها أمرًا ممكنًا".

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ضرورة أن توقف إسرائيل هجماتها على الفلسطينيين في غزة، وتوافق على وقف لإطلاق النار في عدوانها على القطاع، وذلك خلال زيارة إلى ألمانيا الجمعة.

وقالت الرئاسة التركية في بيان بعد لقاء بين الرئيس التركي ونظيره الألماني: إن "أردوغان شدد على ضرورة أن تتوقف هجمات إسرائيل على الأراضي الفلسطينية، وأن رد فعل العالم أجمع ضد انتهاكات حقوق الإنسان مهمّ"، مؤكدًا أنه "يجب أن يتم تطبيق وقف لإطلاق النار فورًا".

من جانبه، أكد الرئيس الألماني فرانك فالتر شتاينماير لنظيره أردوغان حق إسرائيل في الوجود والدفاع عن نفسها، وذلك بعد تصريحات للرئيس التركي بشأن العدوان الإسرائيلي على غزة.

وقالت متحدثة باسم الرئيس الألماني عبر منصة إكس: إنه "نظرًا للتصريحات التركية الأخيرة بشأن النزاع في الشرق الأوسط، أوضح الرئيس فرانك فالتر شتانماير موقف ألمانيا"، مؤكدًا من خلاله "حق إسرائيل في الوجود إضافة إلى حقها في الدفاع عن نفسها".

"لم يبق مكان غير مدمر في غزة"

كما اعتبر الرئيس التركي أن "قتل الأطفال غير مذكور في التوراة"، وذلك في إشارة إلى استشهاد آلاف الفلسطينيين في غزة جراء القصف الإسرائيلي خلال العدوان على القطاع.

وقال أردوغان خلال مؤتمر صحافي مشترك مع المستشار الألماني أولاف شولتس: إن "قصف المستشفيات أو قتل الأطفال ليس مذكورًا في التوراة. لا يمكنكم القيام بذلك".

وفيما يشن الاحتلال الإسرائيلي عدوانًا على القطاع المحاصر منذ 42 يومًا، قال أردوغان: لم يبق مكان غير مدمر في غزة.

وأشار إلى أن 7 أكتوبر/ تشرين الأول، ليس بداية الصراع ومعاناة الفلسطينيين، مؤكدًا أنه لا يوجد دعم كاف للشعب الفلسطيني في قطاع غزة.

وخلال استقباله في برلين الرئيس التركي، قال شولتس: إن حق إسرائيل في الدفاع عن نفسها يجب "ألا يكون موضع تساؤل".

وفي المؤتمر الصحافي المشترك مع أردوغان، شدّد المستشار الألماني على "ضرورة جعل دفاع إسرائيل عن نفسها أمرًا ممكنًا وعدم جعله موضع تساؤل".

الرئيس التركيب رجب طيب أردوغان خلال مؤتمر صحافي مشترك مع المستشار الألماني أولاف شولتس
الرئيس التركيب رجب طيب أردوغان خلال مؤتمر صحافي مشترك مع المستشار الألماني أولاف شولتس - غيتي

"إسرائيل دولة إرهابية"

ووصل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في وقت سابق الجمعة إلى برلين، حيث كان في استقباله الرئيس الألماني في مقر الرئاسة في قلعة بلفيو حيث وقّع على سجل الزوار.

وهذه الزيارة الأولى للرئيس التركي إلى ألمانيا منذ عام 2020.

وتحمل زيارة الرئيس الذي شكك قبل أسبوع بـ"شرعية" دولة إسرائيل حساسية بالغة، إذ تعتبر برلين وجود إسرائيل "مصلحة وطنية" منبثقة عن مسؤوليتها التاريخية في محرقة اليهود خلال الحرب العالمية الثانية، حسب وكالة فرانس برس.

وقبل يومين من زيارته إلى برلين، وصف أردوغان إسرائيل في كلمة ألقاها أمام النواب الأتراك، بـ"دولة إرهابية" متهمًا الولايات المتحدة وحلفاءها الغربيين بـ"الدعم العلني للمجازر" في غزة.

وقبل أسبوع، اعتبر أن شرعية دولة إسرائيل نفسها "موضع شكّ بسبب فاشيتها"، في تصريحات أثارت صدمة في ألمانيا.

من جهته، وصف شولتس هذه التصريحات الثلاثاء بأنها "عبثية"، مدافعًا عن "الدولة الديمقراطية" في إسرائيل في مواجهة "المنظمة الإرهابية" حماس، حسب تعبيره.

وكانت أصواتٌ قد ارتفعت خصوصًا من الجمعيات اليهودية، تطالب بإلغاء الزيارة التي كانت مقرّرة منذ عدّة أشهر، بناء على دعوة المستشار الألماني لأردوغان بعد إعادة انتخابه في مايو/ أيار.

واعتبرت المعارضة المحافظة أن توقيت الزيارة غير مناسب، الأمر الذي أعرب عنه أيضًا الحزب الديمقراطي الحر، وهو عضو في الائتلاف الحكومي مع الحزب الاشتراكي الديمقراطي وحزب الخضر.

المصادر:
العربي- أ ف ب

شارك القصة

تابع القراءة
Close