الأربعاء 12 يونيو / يونيو 2024

دعم عسكري متصاعد.. زيادة قياسية في حجم المساعدات الأميركية لإسرائيل

دعم عسكري متصاعد.. زيادة قياسية في حجم المساعدات الأميركية لإسرائيل

Changed

على الدوام ظلت إسرائيل أكبر الحاصلين على مساعدات أميركية مختلفة
على الدوام ظلت إسرائيل أكبر الحاصلين على مساعدات أميركية مختلفة - إكس/ حساب الرئيس الأميركي جو بايدن
يعتقد مراقبون أن المساعدات الأميركية لإسرائيل ستوجّه لعدة غايات منها استبدال المعدات العسكرية والذخائر، وتمويل جاهزية أنظمة الدفاع الصاروخي.

فيما تخطّط الإدارة الأميركية لتوفير مساعدات عسكرية قدرها 106 مليارات دولار توزّع على عدة بنود، تتحضر الولايات المتحدة لزيادة قياسية في حجم مساعدتها العسكرية المقدمة لإسرائيل.

فعلى الدوام ظلت إسرائيل أكبر الحاصلين على مساعدات أميركية مختلفة وبفاتورة إجمالية تتخطى 318 مليار دولار، أكثر من ثلثَيها يذهب إلى الجانب العسكري. 

لذا فإن الحزمة الأخيرة لا تعد استثناء عن التوجّه التاريخي المتواصل، بل تصاعدًا في الدعم.

كيف ستتوزع المساعدات العسكرية؟

ستحصل إسرائيل على 14 مليار دولار وأوكرانيا على 60 مليار دولار، بينما يخصّص مبلغ 14 مليار دولار لغايات تعزيز الأمن على الحدود مع المكسيك.

كما سيُرصد مبلغ 10 مليارات دولار للإغاثة الإنسانية، و7 مليارات أخرى لمنطقة المحيطين الهندي والهادي.

 إلى ذلك، تظهر البيانات أن واشنطن دعمت إسرائيل بما يتراوح بين 3 و4 مليارات دولار منذ العام 2009.

وفي العام 2016، وقّع الجانبان مذكرة تفاهم لعشر سنوات بمساعدات قدرها 38 مليار دولار، وتتضمن تحديث الأسطول الجوي وصيانة نظام الدفاع الصاروخي.

وفي حال حصول إسرائيل على الحزمة الأخيرة، فإن المساعدات العسكرية ستتضاعف عدة مرات خلال السنة المالية الحالية.

ويعتقد مراقبون أن المساعدات الجديدة ستوجّه لعدة غايات منها: استبدال المعدات العسكرية والذخائر، وتمويل جاهزية أنظمة الدفاع الصاروخي، بالإضافة إلى قنابل دقيقة التوجيه.

المصادر:
العربي

شارك القصة

تابع القراءة
Close