الثلاثاء 27 فبراير / فبراير 2024

رئيس وزراء إسبانيا ينتقد جرائم إسرائيل في غزة: "ما نراه غير مقبول"

رئيس وزراء إسبانيا ينتقد جرائم إسرائيل في غزة: "ما نراه غير مقبول"

Changed

أصرّ رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز أن تناقش الدول الأوروبية الاعتراف بدولة فلسطينية - رويترز
أصرّ رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز أن تناقش الدول الأوروبية الاعتراف بدولة فلسطينية - رويترز
شكّك رئيس الوزراء الإسباني في أن إسرائيل تحترم القانون الدولي الإنساني نظرًا لعدد الشهداء المدنيين في غزة.

اعتبر رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانتشيز اليوم الخميس أنه نظرًا لعدد الشهداء المدنيين في غزة، فإنه يشك في أن إسرائيل تحترم القانون الدولي الإنساني، مكررًا التأكيد أن "العمل العسكري المتكرر في القطاع أمر غير مقبول".

وأثارت تصريحات مماثلة لسانتشيز ونظيره البلجيكي ألكسندر دي كرو في الجانب المصري من معبر رفح غضب إسرائيل التي قال وزير خارجيتها إيلي كوهين إن التصريحات كررت "ادعاءات كاذبة" و"تعطي دفعة للإرهاب". ثم قال كوهين إنه استدعى سفيري البلدين.

سانشيز يشكك بالتزام إسرائيل بالقانون الدولي الإنساني

ففي مقابلة مع قناة "تي.في.إي" الإسبانية المملوكة للدولة، قال سانتشيز: "مع الصور التي نشاهدها والأعداد المتزايدة من الأطفال الذين يموتون، لدي شك جدي في أن (إسرائيل) تلتزم بالقانون الدولي الإنساني". وتابع: "ما نراه في غزة غير مقبول". 

ورغم الخلاف الدبلوماسي، أشار سانتشيز، الذي يدفع من أجل عقد مؤتمر للسلام، إلى أن العلاقة بين إسرائيل وإسبانيا "ثابتة" معتبرًا أن "على الدول الصديقة أيضًا التحدث في أمور إلى بعضها البعض".

كما أصرّ رئيس الوزراء الإسباني أن تناقش الدول الأوروبية الاعتراف بدولة فلسطينية. ففي عام 2014، تبنى البرلمان الإسباني بالإجماع تقريبًا قرارًا غير ملزم يدعو إلى الاعتراف بالدولة الفلسطينية. 

كما استضافت مدريد "مؤتمر السلام في الشرق الأوسط،" في عام 1991، وشاركت فيه لأول مرة منذ عام  1948، جميع الأطراف العربية المنخرطة في نزاع مباشر مع إسرائيل.

المصادر:
العربي - وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close