الإثنين 27 مايو / مايو 2024

عيدية القسام.. كمين محكم للكتائب أحرج جيش الاحتلال في خانيونس

عيدية القسام.. كمين محكم للكتائب أحرج جيش الاحتلال في خانيونس

Changed

جنود إسرائيليون
قُتل أربعة عشر جنديًا إسرائيليًا بعد استهداف ثلاث دبابات بقذائف الياسين 105 والتربض بقوة جاءت لنجدتهم - رويترز
فجر المقاومون ألغامًا أرضية معدة مسبقًا مع وصول قوة النجدة ثم نزلوا إلى الساحة للاشتباك معها من المسافة صفر.

قبل أن تعلن إسرائيل انسحاب تشكيلاتها العسكرية من خانيونس بساعات معدودات، كانت قد تعرضت قواتها في شرق المدينة لعملية عسكرية قوية وكمين محكم أعدته كتائب القسام.

وأعلنت الكتائب عبر قناتها في "تلغرام"، أن مقاتليها نجحوا في قتل أربعة عشر جنديًا إسرائيليًا بعد استهداف ثلاث دبابات بقذائف الياسين 105، ثم التربص بقوة نجدة طلبتها القوة الإسرائيلية التي وقعت في الكمين.

وبمجرد وصول قوة النجدة فجّر المقاومون ألغامًا أرضية معدّة مسبقًا، ثم نزلوا إلى الساحة للاشتباك معها من المسافة صفر.

توثيق العملية

ولم يعترف جيش الاحتلال الإسرائيلي سوى بمقتل أربعة من جنوده في ذلك اليوم. حينها لم تكن كتائب القسام قد نشرت أي مشاهد توثق تلك العملية، لكنها فعلت اليوم ببثّ مقطع مطول بعنوان كمين الأبرار يوثق الإعداد للعملية وكل تفاصيلها.

وقد تفاعلت مواقع التواصل الاجتماعي مع الفيديو الذي نشرته كتائب القسام.

فكتب أحمد: "الناس ينتظرون أبو عبيدة فيظهر لهم ألف أبو عبيدة. الله ينصرهم ويثبت أقدامهم ويربط على قلوبهم".

بدورها، كتبت الناشطة إيمان: "يا سلام شيء يفرح القلب. الله ينصرهم"، بينما وصف أحمد عبدالله الصقري الفيديو بعبارة "قوة وعزيمة وبطوليات".

أمّا عبد الرحيم، فقال: "هذه عيدية القسام للأمة".

المصادر:
العربي

شارك القصة

تابع القراءة
Close