الخميس 22 فبراير / فبراير 2024

"لست خائفًا من قول الحقيقة".. المغني الأميركي ماكليمور يتضامن مع غزة

"لست خائفًا من قول الحقيقة".. المغني الأميركي ماكليمور يتضامن مع غزة

Changed

اعتبر مغني الراب الأميركي ماكليمور أن ما يجري في غزة إبادة جماعية
اعتبر مغني الراب الأميركي ماكليمور أن ما يجري في غزة إبادة جماعية
أكّد مغني الراب الأميركي ماكليمور خلال مشاركته في مظاهرة داعمة لغزة في واشنطن أنه لن يكون متواطئًا من أجل حماية حياته المهنية.

أعلن مغني الراب الأميركي ماكليمور تضامنه مع غزة التي تشهد عدوانًا إسرائيليًا بدأ في السابع من أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، وذلك خلال مظاهرة داعمة في واشنطن.

وقال: "أنا أعرف بما فيه الكفاية أنها إبادة جماعية ونحن خائفون ونشاهدها تتكشف. لقد علمونا أن نكون متواطئين فحسب لحماية حياتنا المهنية ولحماية مصالحنا".

وأكّد أنه لن يقوم بذلك بعد الآن، وقال: "لست خائفًا من قول الحقيقة".

"عالم ظالم"

وروى المغني أن ابنته البالغة 8 أعوام قالت له هذا الصباح: "أبي عندما نتظاهر اليوم، عندما نقوم بمسيرة، كيف يمكن للناس في فلسطين أن يعرفوا أننا قمنا بذلك".

وقال: "انظر لهذا، العالم يشاهد ما نقوم به الآن. في لحظة الظلم هذه لا يوجد جانب في الإنسانية لنقود بقلوبنا، نتكلم الحقيقة ونغلق البروباغندا ونسير للأمام". 

ويأتي ذلك فيما تواصل إسرائيل عدوانها على قطاع غزة وتنفّذ مجازر يومية أدت لاستشهاد وإصابة الآلاف في القطاع رغم التحذيرات الأممية والدولية. 

المصادر:
العربي

شارك القصة

تابع القراءة
Close