الثلاثاء 27 فبراير / فبراير 2024

مشاركة فاعلة في "كان".. مؤسسة الدوحة للأفلام تقدم نموذجًا في صناعة السينما

مشاركة فاعلة في "كان".. مؤسسة الدوحة للأفلام تقدم نموذجًا في صناعة السينما

Changed

شاركت مؤسسة الدوحة للأفلام بعشرة أعمال بمهرجان كان السينمائي (الصورة- تويتر)
أشارت الرئيسة التنفيذية لمؤسسة الدوحة للأفلام إلى أن "دولة قطر أظهرت اهتمامًا واسعًا بمجال صناعة الأفلام وتطوير المحتوى".

حققت مؤسسة الدوحة للأفلام العديد من الإنجازات في الفترة الماضية، وهي تتحضر اليوم لمواجهة التحديات لإحداث ثورة في عالم السينما العربية، على وقع تعاون بين قطر والغرب في هذا المجال.

وفي هذا السياق، أكدت الرئيسة التنفيذية للمؤسسة، ومديرة مهرجان أجيال السينمائي فاطمة حسن الرميحي، خلال مشاركتها في مهرجان كان السينمائي الدولي بعشرة أعمال في المسابقات المختلفة، أن هذا الحضور "يدل على أن الاختيارات التي تقوم بها مؤسسة الدوحة للأفلام هي اختيارات مبدعة وجميلة"، مشيرة إلى أن هذه الخيارات "ستشارك في مهرجانات دولية عديدة، ما يسمح لها بأن تكون متاحة لجمهور أكبر".

وأشارت الرميحي، في حديث إلى "العربي" من كان، إلى أن المؤسسة اعتمدت في البداية سياسة النفس الطويل، وعملت على مجموعة من البرامج المختلفة، ومنها مهرجان أجيال السينمائي والتعاون مع الشباب في صناعة السينما والتعريف بأهميتها في حياتهم".

مراجعات دائمة

وأضافت: عملت المؤسسة على تكوين أجيال مختلفة من صنّاع الأفلام الذين سيستمرون في رفع مستوى هذه الصناعة جيلًا بعد جيل.

وقالت: "في كل عام، نراجع وندقق خطواتنا السابقة، ونعمل على التفكير في خطواتنا المقبلة، بهدف تطوير برامج الأفلام القصيرة والطويلة، وحاليًا نعمل على تنسيق العمل في مجال المسلسلات".

وأشارت إلى أن "دولة قطر أظهرت اهتمامًا واسعًا في مجال صناعة الأفلام وتطوير المحتوى، وهناك أفكار مقبلة يتم العمل عليها".

المصادر:
العربي

شارك القصة

تابع القراءة
Close