الجمعة 17 مايو / مايو 2024

مقرات و"ألوان" أخرى.. البيت الأبيض ليس "حكرًا" على الولايات المتحدة

مقرات و"ألوان" أخرى.. البيت الأبيض ليس "حكرًا" على الولايات المتحدة

Changed

وكان الرئيس الأميركي جون آدامز أول من يشغل البيت الأبيض في العام 1800 - غيتي
كان الرئيس الأميركي جون آدامز أول من يشغل البيت الأبيض في العام 1800 - غيتي
كما اللون الأبيض، ألوان أخرى تؤشر بدورها إلى مبان شغلها أو يشغلها أصحاب السلطة في العالم، بينها "الوردي" و"الأزرق" مثلًا.

تتجه الأنظار إلى العاصمة الأميركية واشنطن عند الحديث عن "البيت الأبيض"، وهو مقر الرئيس الأميركي الرسمي ومكان عمله، وفيه المكتب البيضاوي الشهير.

لكن الأمر ليس كذلك دومًا، إذ يُمكن أن يشير المصطلح نفسه إلى مقر سلطة أخرى في مكان آخر على الخارطة الجغرافية والسياسية. 

وكما اللون الأبيض، ألوان أخرى تؤشر بدورها إلى مبان شغلها أو يشغلها أصحاب السلطة، إليكم منها:

البيت الأبيض في الولايات المتحدة

بدأ بناؤه في واشنطن في العام 1792. وكان جون آدامز أول رئيس يشغله في العام 1800.

أُحرق المبنى على يد القوات البريطانية في العام 1814 خلال ما يُعرف بحرب 1812، وفق الموقع الإلكتروني لـ"البيت الأبيض".

لم يتم تبني تسمية البيت الأبيض رسميًا إلا  في العام 1901 - غيتي
لم يتم تبني تسمية البيت الأبيض رسميًا إلا في العام 1901 - غيتي

وفيما يخص تسميته، يشير مقال أرشيفي لصحيفة "وول ستريت جورنال" إلى أن جدران المبنى الخارجية كانت تطلى بطبقة واقية من التبييض، ثم راح الناس يطلقون عليه اسم "البيت الأبيض". 

ولم يتم تبني التسمية رسميًا إلا في العام 1901، وذلك بواسطة الرئيس الأميركي في حينه ثيودور روزفلت.

البيت الأبيض في قرغيزستان 

يقع البيت الأبيض المشار إليه في بيشكك، عاصمة قرغيزستان الدولة الحليفة لروسيا.

وإلى جانب كونه مقرًا للحكومة، فإنّ هذا "البيت الأبيض" يضم أيضًا مقرّي البرلمان والرئاسة.

يضمّ البيت الأبيض في قرغيزستان مقرّي البرلمان والرئاسة - غيتي
يضمّ البيت الأبيض في قرغيزستان مقرّي البرلمان والرئاسة - غيتي

ويشهد "البيت الأبيض" القرغيزي، في الجمهورية الواقعة في آسيا الوسطى والتي تعاني من عدم الاستقرار السياسي منذ استقلالها عن الاتحاد السوفيتي في عام 1991 وشهدت ثورتين في عامي 2005 و2010، على محطات من الاحتجاجات التي يخرج بها المواطنون.

البيت الأزرق في كوريا الجنوبية

كان مجمعًا للقصر الرئاسي في كوريا الجنوبية ولم يعد كذلك منذ وقت قصير، بعدما اختار الرئيس يون سوك يول عدم الانتقال إليه لدى انتخابه.

وبحسب وكالة "فرانس برس"، يرى كثر أن "البيت الأزرق" جلب الحظ السيئ لشاغليه، حيث انتهى المطاف بكثير من رؤساء كوريا الجنوبية في السجن بعد محاكمات في قضايا فساد.

حظي المقر باسم "البيت الأزرق" لوجود ما يقرب من 150 ألف قطعة بلاط زرقاء على سطحه - تويتر
حظي المقر باسم "البيت الأزرق" لوجود ما يقرب من 150 ألف قطعة بلاط زرقاء على سطحه - تويتر

لكن يول، وفق المصدر نفسه، يعتبر أن هذا القصر الواقع على قمة هضبة شمال العاصمة سول، يشجع على أداء مهام رئاسية شبيهة بالحكم "الإمبراطوري" بعيدًا من السكان، ما يضر بالحوار معهم.

وكان المقر الرئاسي المعتمد في كوريا الجنوبية منذ العام 1948، قد حظي باسم "البيت الأزرق" لوجود ما يقرب من 150 ألف قطعة بلاط زرقاء مصنوعة يدويًا على سطحه.

البيت الوردي في الأرجنتين

يُعرف البيت الوردي بـ"لا كاسا روسادا" وهو التعبير نفسه لكن بالإسبانية. يقع في قلب العاصمة بيونس آيرس السياسي، ويُعد القصر الرئاسي ومقر الحكومة في الأرجنتين.

والمبنى الذي يصل السياح إلى ساحة بلازا دي مايو لالتقاط الصور لواجهته الوردية، كان موقعه شهد الكثير في فترة الحكم الإسباني ثم مرحلة الاستقلال الذي نالته البلاد في العام 1816، وما تلاها.

يقع "البيت الوردي" أو لا كاسا روسادا في قلب العاصمة بيونس آيرس السياسي - تويتر
يقع "البيت الوردي" أو لا كاسا روسادا في قلب العاصمة بيونس آيرس السياسي - تويتر

ارتفعت حجارة في المكان ثم هُدت ثم ارتفعت من جديد. وفي فترة الاستقلال كان المكان مقرًا للحكومات المتعاقبة، قبل أن يتم التخلي عنه لعقود، شهد بعدها أعمال تشييد جديدة، وعاد إليه الرئيس بارتولومي ميتر في العام 1862.

أما اللون الوردي فقد كان لخليفته دومينغو فاوستينو سارمينتو دور في ظهوره، فبعدما قرر تزيين المسكن وتنسيق الحدائق اختاره لونًا لطلاء واجهة القصر، وفق موقع "لا كاسا روسادا".

المصادر:
العربي - ترجمات

شارك القصة

تابع القراءة
Close