الثلاثاء 25 يونيو / يونيو 2024

وفاة أطفال خدج في مجمع الشفاء.. الاحتلال يواصل حصار مستشفيات غزة

وفاة أطفال خدج في مجمع الشفاء.. الاحتلال يواصل حصار مستشفيات غزة

Changed

خطر الموت يداهم 33 من الأطفال الخدج في مجمع الشفاء بعد وفاة 6 منهم
خطر الموت يداهم 33 من الأطفال الخدج في مجمع الشفاء بعد وفاة 6 منهم - إكس
أكد مدير عام وزارة الصحة لـ"العربي" أن الاحتلال يسعى إلى دخول مستشفى الشفاء لإخلائه قسرًا، مشيرًا إلى أنه "يريد أخذ مشهد الانتصار على جثث الشهداء" داخل المجمع.

أكد مدير عام وزارة الصحة في قطاع غزة منير البرش اليوم الإثنين أن الاحتلال الإسرائيلي يواصل حصاره لمستشفى الشفاء من كافة الاتجاهات ويمنع الدخول والخروج منه.

وجاءت تصريحات مدير عام وزارة الصحة في الوقت الذي كشفت فيه جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني عن محاصرة دبابات وآليات الاحتلال من جميع الجهات لمستشفى القدس غربي مدينة غزة، تمهيدًا لإخلائه.

إخلاء المستشفى قسرًا

وأفاد البرش في تصريح خاص لـ"العربي"، بأنّ الاحتلال يسعى إلى دخول مستشفى الشفاء لإخلائه قسرًا، مشيرًا في الوقت نفسه إلى أن "الاحتلال يريد أخذ مشهد الانتصار من داخل المستشفى على جثث الشهداء والجرحى".

وأوضح أن هناك 110 جثث في ثلاجات المستشفى، إضافة إلى العشرات من الجثث في ساحته، لافتًا إلى أن العشرات من الجثث بدأت بالتحلل، حيث يمنع الاحتلال من دفنها.

وبالنسبة إلى الأطفال، فقد أشار إلى تمكن الطواقم الطبية من نقل 36 طفلًا من الحضانات إلى غرفة العناية الفائقة بعد وفاة 3 أطفال منهم، مؤكدًا أن حياة الأطفال في غرفة العناية الفائقة مهددة.

وكان مدير مجمع الشفاء الطبي محمد أبو سلمية قد أعلن اليوم الإثنين ارتفاع عدد الوفيات جراء انقطاع الخدمات والتيار الكهربائي بالمستشفى إلى 20 شخصًا، بينهم 6 من الأطفال الخدج.

ومنذ 3 أيام، تحاصر قوات الاحتلال الإسرائيلي مربع المستشفيات في شمال القطاع، وسط عدوان مستمر منذ 38 يومًا، طال معظم المرافق الصحية في عزة، وأسفر عن استشهاد ما يقارب 11200 فلسطيني، وغالبيتهم من الأطفال والنساء. 

وأوضح أبو سلمية في تصريح لوكالة "الأناضول" أن "6 أطفال خدج و9 جرحى ومرضى آخرين بقسم العناية المركزة توفوا اليوم بسبب انقطاع التيار الكهربائي عن الأجهزة الحيوية التي تبقيهم على قيد الحياة".

ولفت إلى أن "إجمالي عدد الوفيات في المستشفى وصل إلى 20 شخصًا، بينهم 6 من الأطفال الخدج"، منذ بداية حصار المستشفى قبل ثلاثة أيام.

"كذب وافتراء"

وأشار إلى أن حالات الوفاة كانت نتيجة أيضًا لـ"رفض الاحتلال الإسرائيلي إيصال الوقود إلى المستشفى". وأضاف أن "عدد الأطفال الخدج المتبقين على قيد الحياة في المستشفى الآن هو 33، بعد وفاة الستة".

ولفت إلى "وفاة سبعة مرضى أمس الأحد من قسم العناية المركزة وأقسام أخرى في المستشفى بسبب انعدام المستلزمات الطبية وانقطاع التيار الكهربائي".

وكان أبو سلمية قد أكد في حديث سابق لـ"العربي" أنّ مزاعم الاحتلال برفض حركة "حماس" تسلّم 300 لتر سولار كذب وافتراء، مضيفًا أنّ كل الأقسام في المستشفى معطّلة بسبب نفاد الوقود باستثناء قسم الطوارئ.

وأوضح مدير مجمع الشفاء اليوم لوكالة "الأناضول" أن كمية الوقود التي عرضتها إسرائيل "لا تشغل مولدات المستشفى إلا لمدة ربع ساعة" فقط، موضحًا أن "الطاقم الإداري والطبي في المستشفى خشي من استهدافه أثناء استلام الكمية الضئيلة من الوقود".

كما أكد أنه أبلغ الجانب الإسرائيلي بـ"إحضار الوقود عبر الصليب الأحمر الدولي أو أي منظمة دولية أخرى بإمكانها نقل الوقود إلى المستشفى".

ويأتي ذلك بينما دعا صندوق الأمم المتحدة للسكان ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة "اليونيسف"، ومنظمة الصحة العالمية، أمس، إلى "تحرك دولي عاجل" لإنهاء الهجمات الإسرائيلية ضد المستشفيات في قطاع غزة.

المصادر:
العربي - وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close