الإثنين 17 يونيو / يونيو 2024

لم يرد عليها أحد.. موقف محرج لوزيرة الداخلية البريطانية السابقة

لم يرد عليها أحد.. موقف محرج لوزيرة الداخلية البريطانية السابقة

نقشت الحرب على قطاع غزة بعض الوجوه والمواقف في ذاكرة التاريخ، وأحد أبرز الوجوه الذي تصدر عناوين الصحف وشاشات الفضائيات ومواقع التواصل في بداية الأزمة، كان وجه سويلا برفرمان، وزيرة الداخلية السابقة في بريطانيا، حيث كان موقفها متسقًا مع موقف حكومتها في إعلان الدعم المطلق للاحتلال الإسرائيلي في حربه. وحين قرّرت الوزيرة التوجه إلى اعتصام طلاب جامعة كامبريدج العريقة، المعقود احتجاجًا على الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة وتوجيه أسئلة للطلاب المشاركين فيه، اعتبرها بعضهم مستفزة، لكن رد الطلاب جاء موحدا وهو.. التجاهل التام.  

شارك القصة

Close