الجمعة 12 أبريل / أبريل 2024

باتت في صلب حياتهم.. سكان كييف يتعايشون مع مخلّفات الحرب الروسية

الحرب في أوكرانيا
باتت في صلب حياتهم.. سكان كييف يتعايشون مع مخلّفات الحرب الروسية

شارك

باتت في صلب حياتهم.. سكان كييف يتعايشون مع مخلّفات الحرب الروسية

Changed

يتعايش الأوكرانيون مع مخلّفات الحرب الروسية المستمرّة منذ أكثر من عام على بلادهم، حيث اندمجت الأشياء التي تذكّرهم بالحرب في حياتهم اليومية.

هي طريقة غريبة جديدة من الحياة الطبيعية في العاصمة الأوكرانية كييف، حيث باتت أكياس الرمل والعوائق الحديدية لمنع تقدّم للدبابات على جانب الشوارع، والخنادق والتحذيرات من الألغام الأرضية في الغابات، واللافتات التي تُشير إلى أقرب ملجأ، جزءًا من حياة الأوكرانيين، بينما لا يزالون يتعرّضون للهجوم من وقت لآخر.

وفتحت المتاجر والمطاعم والملاهي الليلية، حتى لو اضطر الزبائن إلى إنهاء أمسياتهم مبكرًا والعودة إلى المنزل قبل بدء حظر التجوّل عند الساعة 11 ليلًا.

أما خارج كاتدرائية القديس ميخائيل ذي القبة الذهبية في وسط كييف، فيلتقط الناس صورًا بجانب الدبابات والمدرّعات الروسية المدمرة.

الحرب في أوكرانيا
تمثال مغطى بأكياس الرمل لحمايته من القصف الروسي في كييف- اسوشييتد برس
الحرب على أوكرانيا
كتل خرسانية لإنشاء نقطة تفتيش في أحد شوارع كييف - اسوشييتد برس
أسلاك شائكة
أسلاك شائكة على الأرض في أحد شوارع كييف- اسوشييتد برس
أوكرانيا
صحفيون يجلسون على أكياس رمل داخل مبنى في كييف- اسوشييتد برس
أوكرانيا
خندق في كييف- اسوشييتد برس
أوكرانيا
شبكة تغطي أكياس الرمل عند نقطة تفتيش في أحد شوارع كييف- اسوشييتد برس
أوكرانيا
لافتة تُشير إلى وجود ملجأ- اسوشييتد برس
أوكرانيا
عوائق معدنية لمنع تقدّم الدبابات في أحد شوارع كييف- اسوشييتد برس
أوكرانيا
لافتة تحذّر من الألغام في موشون بضواحي كييف- اسوشييتد برس
أوكرانيا
سوار بألوان العلم الأوكراني موضوعة على دبابة روسية مدمرة معروضة خارج كاتدرائية القديس ميخائيل في كييف- اسوشييتد برس
المصادر:
أسوشييتد برس
Close