الإثنين 22 أبريل / أبريل 2024

إيرادات لعبة الفيديو "هوغوورتس ليغاسي" تتخطى حاجز المليار دولار

إيرادات لعبة الفيديو "هوغوورتس ليغاسي" تتخطى حاجز المليار دولار

Changed

لم يؤثر الجدل الذي أُثير حول "هوغوورتس ليغاسي" على شعبية اللعبة وما حققته من مبيعات- تويتر
لم يؤثّر الجدل الذي أُثير حول "هوغوورتس ليغاسي" على شعبية اللعبة وما حققته من مبيعات - تويتر
على الرغم من ظهور أصوات لمقاطعة اللعبة إلا أنها نجحت في تحقيق أرباح تجاوزت المليار دولار بعد أن باعت 15 مليون نسخة.

حققت لعبة الفيديو "هوغوورتس ليغاسي" المستوحاة من سلسلة كتب هاري بوتر إيرادات بأكثر من مليار دولار في مختلف أنحاء العالم بعد أن باعت 15 مليون نسخة منذ طرحها في العاشر من فبراير/ شباط، وفق ما أعلنته الشركة الناشرة لها اليوم الجمعة.

وتسمح هذه اللعبة التي ابتكرتها شركة "أفالانش سوفتوير" ونشرتها "بورتكي غايمز" التابعة لاستوديوهات "وارنر براذرز"، للاعب إمكان تجسيد دور أحد تلاميذ مدرسة هوغوورتس للسحر والشعوذة في القرن التاسع عشر، مع تلقي مجموعة دروس في السحر وتنفيذ مهمات عدة.

وفي حين لاقت اللعبة قبل طرحها إشادة من النقاد ومحبي قصص هاري بوتر، أثارت جدلًا كبيرًا بين أوساط ألعاب الفيديو وخارجها بسبب المواقف المثيرة للجدل لمؤلفة سلسلة الكتب جاي كاي رولينغ.

سلسلة تلفزيونية جديدة

وعلى الرغم من دعوات عدد من اللاعبين إلى مقاطعة اللعبة، فإنّ الجدل الذي أُثير حول "هوغوورتس ليغاسي" لم يؤثر على شعبية اللعبة وما حققته من مبيعات. ويشير الموقع الإلكتروني الرسمي للعبة إلى أنّ المؤلفة البريطانية لم تُشارك في ابتكار اللعبة.

وباتت "هوغوورتس ليغاسي" التي طُرحت بدايةً عبر الجيل الجديد من "بلاي ستايشن 5" و"إكس بوكس سيريز" وأجهزة الكمبيوتر، مُتاحة منذ الجمعة على أجهزة "بلاي ستايشن 4" و"إكس بوكس وان"، قبل أن تُصبح متوافرة في الصيف على "نينتيندو سويتش".

وبيعت أكثر من 600 مليون نسخة من كتب هاري بوتر السبعة حول العالم. وتحولت القصة إلى سلسلة أفلام حققت رواجًا واسع النطاق من بطولة دانيال رادكليف وحصدت 7.7 مليار دولار على مستوى العالم بين عامي 2001 و2011.

وفي سياق مواز، كانت شركة وارنر بروس ديسكفري قد أعلنت في الثاني عشر من الشهر الماضي دخول هاري بوتر عالم منصات البث من خلال مسلسل جديد يستند إلى سلسلة الكتب التي أنتجتها رولينغ.

وسيأتي المسلسل  ضمن خطط الشركة لخدمة ماكس للبث المباشر التابعة لها والتي تجمع بين إتش.بي.أو ماكس وبرامج ديسكفري.

وسيضم العمل طاقمًا جديدًا وسيخصص كل موسم لواحد من كتب رولينغ. ويُعتزم عرض المسلسل على مدى عشر سنوات. وستكون المؤلفة منتجًا تنفيذيًا للمسلسل.

وقالت رولينغ في بيان: "أتطلع إلى أن أصبح جزءًا من هذه المعالجة الجديدة التي ستسمح بدرجة ما من العمق والتفاصيل لا يوفرها إلا مسلسل تلفزيوني طويل".

المصادر:
العربي - وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close