السبت 18 مايو / مايو 2024

العدوان يطوي يومه الـ99.. الاحتلال يواصل قصفه غزة والمقاومة بالمرصاد

العدوان يطوي يومه الـ99.. الاحتلال يواصل قصفه غزة والمقاومة بالمرصاد

Changed

استشهد وأصيب عشرات الفلسطينيين جرّاء تواصل قصف طائرات الاحتلال ومدفعيته لعدة مناطق في قطاع غزة
استشهد وأصيب عشرات الفلسطينيين جرّاء تواصل قصف طائرات الاحتلال ومدفعيته لعدة مناطق في قطاع غزة - غيتي
استشهد وأصيب عشرات الفلسطينيين، جرّاء تواصل قصف الاحتلال لعدة مناطق في غزة، فيما واصلت المقاومة التصدي للقوات المتوغلة في القطاع.

واصل جيش الاحتلال الإسرائيلي عدوانه على غزة لليوم الـ99 على التوالي، ما أسفر عن شهداء وجرحى، في وقت تواصل فيه المقاومة الفلسطينية التصدي لقواته المتوغلة في القطاع.

ومساء اليوم السبت، استشهد وأصيب عشرات الفلسطينيين، جرّاء تواصل قصف طائرات الاحتلال ومدفعيته، لعدة مناطق في قطاع غزة.

ونقلت وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية "وفا" عن مصادر طبية، باستشهاد 20 فلسطينيًا جراء تواصل الغارات والقصف المدفعي الإسرائيلي على خانيونس جنوبي قطاع غزة.

كما شنت طائرات الاحتلال سلسلة غارات على منازل الفلسطينيين في منطقة معن شرق خانيونس.

يواصل الجيش الإسرائيلي عدوانه على غزة منذ 7 أكتوبر الماضي ما أسفر عن آلاف الشهداء والجرحى
يواصل الجيش الإسرائيلي عدوانه على غزة منذ 7 أكتوبر الماضي ما أسفر عن آلاف الشهداء والجرحى - غيتي

وفي سياق متصل، استهدفت قوات الاحتلال بشكل مباشر مركبة تابعة لشركة الاتصالات الفلسطينية في منطقة البلد وسط مدينة خانيونس، ما أسفر عن شهيدين وعدد من الجرحى، فيما لم تتمكن مركبات الإسعاف من الوصول إلى المكان لانتشال الجثمانيين وإنقاذ الجرحى.

وأشارت المصادر الطبية، إلى استشهاد أربعة فلسطينيين في قصف إسرائيلي استهدف منزل عائلة قاسم في شارع النفق بمدينة غزة، وأن نحو 20 شخصًا ما زالوا في عداد المفقودين.

كما استشهد ثلاثة مواطنين وأصيب عدد آخر، في قصف لطائرات الاحتلال على منزل بمنطقة السوارحة غرب مخيم النصيرات، وسط قطاع غزة.

وفي وقت سابق السبت، استشهد ما لا يقل عن 10 فلسطينيين بقصف إسرائيلي على مدينة رفح في قطاع غزة، حسبما أفاد مراسل "العربي" صالح الناطور.

وفي حصيلة غير نهائية، ارتفع عدد الشهداء منذ بدء العدوان في السابع من شهر أكتوبر/ تشرين الأول الماضي إلى أكثر من 23843 شهيدًا، إضافة إلى أكثر من 60 ألف جريح، وآلاف المفقودين.

وعلى الصعيد الإنساني، حذر المكتب الإعلامي الحكومي في قطاع غزة، من أن "الموت يتهدد نحو 800 ألف نسمة في محافظتي غزة والشمال بسبب استمرار سياسة التجويع والتعطيش التي ينتهجها الجيش الإسرائيلي بحقهم".

المقاومة تتصدى للعدوان الإسرائيلي

من جانبها، واصلت المقاومة الفلسطينية تصديها لقوات الاحتلال الإسرائيلي في محاور التوغل في قطاع غزة، عبر كمائن نوعية والإجهاز على جنود واستهداف دبابات.

ونشرت كتائب القسام، الجناح العسكري لحركة حماس السبت، مشاهد من تصدي مقاتليها لآليات وجنود الاحتلال في معارك خانيونس جنوب قطاع غزة.

وقالت كتائب القسام، إنها أطلقت رشقة صاروخية من مناطق شمال قطاع غزة باتجاه الأراضي المحتلة عام 1948. كما قالت إنّ مقاتليها أطلقوا النار على طائرة هليكوبتر إسرائيلية في خانيونس.

كما أعلنت القسام في بيانات منفصلة، تدميرها عدد من آليات الاحتلال المتوغلة في غزة، واستهداف قوات إسرائيلية، وأيقعاها بين قتيل وجريح.

وأشارت الكتائب إلى أنها دكت تجمعًا لآليات وجنود الاحتلال شرق مدينة خانيونس جنوب قطاع غزة بقذائف الهاون من العيار الثقيل.

وإثر عمليات المقاومة في غزة، أعلن الجيش الإسرائيلي السبت، مقتل ضابط احتياط في صفوفه، خلال معارك وسط قطاع غزة، ما يرفع حصيلة القتلى إلى 521 منذ 7 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

فلسطين تدعو إلى اتخاذ إجراءات فورية لوقف إطلاق النار

سياسيًا، دعا المندوب الفلسطيني لدى الأمم المتحدة رياض منصور السبت مجلس الأمن إلى اتخاذ إجراءات فورية من أجل تأمين وقف إطلاق النار في قطاع غزة "كمسألة ملحة لإنقاذ الأرواح البشرية وتقديم المساعدات الإنسانية".

وفي إطار مواصلته العدوان على غزة، قال رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو إن تل أبيب مستمرة في حربها ضد القطاع، ولن توقفها محكمة العدل الدولية في لاهاي من خلال الدعوى المرفوعة ضدها من دولة جنوب إفريقيا.

كما تطرق نتنياهو إلى محور فيلادلفيا في جنوب قطاع غزة، قائلًا: "من دون السيطرة على محور فيلادلفيا في غزة لا يمكننا أن نقضي على حركة حماس، ونحن نبحث كل الخيارات بشأنه".

من جهتها، أعلنت منظمة مراسلون بلا حدود، السبت، اعتزام المحكمة الجنائية الدولية على التحقيق في جرائم إسرائيل ضد الصحافيين في الأراضي الفلسطينية بما فيها غزة.

وقالت منظمة "آكشن إيد" الدولية إن الأوضاع الإنسانية في مدينة رفح جنوب قطاع غزة وصلت إلى نقطة الانهيار، حيث يتجمع ما يزيد على مليون شخص في منطقة مكتظة للغاية، مع قدوم المزيد منهم كل يوم، بمساحة تقدر بنحو 32 كيلومترًا مربعًا.

مظاهرات دعمًا لغزة

وفي إطار الدعم لغزة، تظاهر مئات المواطنين في جنوب إفريقيا اليوم السبت، أمام القنصلية الأميركية في جوهانسبورغ دعمًا لفلسطين.

كما شهدت عدة ولايات تركية، السبت، مظاهرات منددة بالهجمات الإسرائيلية المتواصلة على قطاع غزة، وداعمة لسكانه الفلسطينيين.

وفي إطار "يوم التحرك العالمي"، تظاهر آلاف المؤيدين للفلسطينيين في وسط لندن والولايات المتحدة السبت لمعارضة القصف الإسرائيلي لقطاع غزة.

آلاف المؤيدين للفلسطينيين يتظاهرون في وسط لندن ضد العدوان الإسرائيلي على غزة
آلاف المؤيدين للفلسطينيين يتظاهرون في وسط لندن ضد العدوان الإسرائيلي على غزة - الأناضول

العدوان الإسرائيلي على الضفة الغربية

إلى ذلك، واصلت إسرائيل عدوانها في الضفة الغربية، حيث اقتحمت قوات الاحتلال مساء السبت، مدينة جنين، وسط اندلاع اشتباكات مسلحة، بينما أصاب 3 فلسطينيين في بلدة عرّابة جنوبي المدنية.

كما أصيب 10 فلسطينيين خلال عمليات اقتحام نفذها قوات الاحتلال في مخيم الفارعة وبلدة إذنا.

وفي وقت سابق السبت، اقتحمت قوات الاحتلال مخيم الفارعة للاجئين الفلسطينيين.

وقالت إذاعة الجيش الإسرائيلي إنه "تم اعتقال مطلوبين اثنين (...) وأصيب عدد من المسلحين خلال تبادل إطلاق النار، ولم تقع إصابات في صفوف الإسرائيليين".

وغربي الخليل، واصلت قوات الاحتلال اقتحام بلدة إذنا، التي ينحدر منها ثلاثة فلسطينيين أعلن الجيش الإسرائيلي مقتلهم، فيما قال إنها عملية تسلل إلى مستوطنة "أدوارا" مساء الجمعة.

وفي وقت سابق السبت، قالت وزارة الصحة الفلسطينية، في بيان إن "الشهداء هم: عدي إسماعيل أبو جحيشة (17 عامًا)، محمد عرفات أبو جحيشة (15 عامًا)، إسماعيل أحمد أبو جحيشة (19 عامًا)".

ومنذ اندلاع العدوان على غزة في 7 أكتوبر 2023، كثّفت قوات الاحتلال عملياتها العسكرية في الضفة الغربية، وزاد وتيرة الاقتحامات والمداهمات للمدن والبلدات والمخيمات.

وأسفر التصعيد الإسرائيلي بالضفة، منذ 7 أكتوبر عن استشهاد 347 فلسطينيًا، استنادًا إلى بيانات لوزارة الصحة، فضلًا عن إصابة نحو 4 آلاف فلسطيني بينهم 593 طفلًا، واعتقال نحو 5822 وفق مؤسسات مختصة بشؤون الأسرى.

المصادر:
العربي - وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close