الجمعة 3 فبراير / فبراير 2023

بدعم أوروبي.. إيرباص تعمل على مشروع طائرة تعمل بالهيدروجين

بدعم أوروبي.. إيرباص تعمل على مشروع طائرة تعمل بالهيدروجين

Changed

شركة "إيرباص تنفذ مشروعًا يسعى إلى تقليل الاعتماد على مصادر الطاقة التقليدية (الصورة: الحساب الرسمي لإيرباص على تويتر)
رغم تشكيكك منافستها الأميركية "بوينغ" بجدوى هذه الخطة، غير أن إيرباص ماضية قدمًا في مشروعها الرائد.

بدأت شركة إيرباص في تطوير محرك لطائراتها يعتمد على خلايا الوقود، وذلك في سياق سعيها لإطلاق أول طائرة تجارية تعمل بالهيدروجين بحلول عام 2035.

وأعلنت الشركة أن هذا النظام هو أحد خياراتها التي ستقودها مستقبلًا إلى استعمال طائرة خالية من الانبعاثات الكربونية.

وفي حين من المقرر أن تحظر أوروبا بيع المركبات العاملة بالوقود الإحفوري عام 2035، اختارت القارة شركة إيرباص لإدخال أول طائرة تجارية صديقة للبيئة اعتمادًا على الهيديوجين.

وأوروبا التي عانت هذا العام من فاتورة وقود باهظة بسبب الحرب الروسية في أوكرانيا، وباتت أيضًا تحصي خسائر التحول المناخي على زراعتها وإنتاجها الغذائي، قررت السعي للبحث عن خيارات جديدة تعالج هذين التحدين.

وبالتالي، اختارت أوروبا إيرباص للعمل على إيجاد حل يساعد في تقليل الأضرار الاقتصادية والبيئية غير المسبوقة التي تشهدها.

مواجهة الانبعاثات الكربونية

ورغم تشكيكك منافستها الأميركية "بوينغ" بجدوى هذه الخطة، غير أن إيرباص ماضية قدمًا في مشروعها الرائد والذي تقوم من خلاله للمرة الأولى بتطوير تكنولوجيا المحركات، بعد أن أسندت هذه المهمة طيلة عقود لكل من جنيرال إلكتريك وسفران. 

والشركة التي سلمت عملاءها هذا العام قرابة 500 ناقلة جديدة، تتطلع إلى بناء طائرة خالية من الانبعاثات الكربونية تتسع لمئة مسافر بشكل مبدئي، على أن يجري توسيع نواة هذه الخطوة في مستقبل لا يوجد فيه مكان للوقود الإحفوري.

وفي هذا السياق، يقول الباحث المتخصص في مجال الوقود البديل عدي فواز الربعي: إن جهود شركة إيرباص واضحة في تطوير نظام يعمل على الهيدروجين، متمثل في تطوير طائرة تجارية قابلة لنقل الركاب مع حلول عام 2035.

ويشير الربعي في حديث لـ"العربي" إلى أن "هذه الطائرة سيكون لها محرك مساند، لأنها لا تزال تعمل بمحركات أخرى تعمل بالوقود التقليدي".

المصادر:
العربي

شارك القصة

تابع القراءة
Close