الثلاثاء 18 يونيو / يونيو 2024

بطولة ويل سميث.. الجزء الرابع من فيلم "باد بويز" يتصدر شباك التذاكر

بطولة ويل سميث.. الجزء الرابع من فيلم "باد بويز" يتصدر شباك التذاكر

Changed

لقطة من الفليم بين ويل سميث ومارتن لورانس
لقطة من الفليم بين ويل سميث ومارتن لورانس - إكس
استعاد ويل سميث بريقه في السينما بجزء جديد من فيلم "باد بويز" الشهير، الذي تصدر شباك التذاكر في الولايات المتحدة، مطيحًا بفيلم "ذي غارفيلد موفي" لكريس برات.

تصدّر الجزء الرابع من فيلم "باد بويز" شباك التذاكر في أميركا الشمالية، خلال عطلة نهاية الأسبوع الأولى لعرضه، بحسب تقديرات أعلنتها أمس الأحد شركة "إكزبيتر ريليشنز" المتخصصة.

وحقق "باد يويز: رايد أور داي" Bad Boys: Ride or Die من بطولة ويل سميث ومارتن لورانس، إيرادات بلغت 56 مليون دولار.

وقال المحلل المتخصص في القطاع، ديفيد غروس، من شركة "فرانشايز إنترتاينمنت ريسرتش": "إنّها انطلاقة ممتازة للجزء الرابع من سلسلة أفلام الكوميديا والحركة".

وبعد حوالي 30 عامًا على عرض الجزء الأوّل من "باد بويز"، يتولى ويل سميث ومارتن لورانس من جديد دوري عنصرين في شرطة ميامي، مع سعيهما هذه المرة لإثبات براءة رئيسهما السابق. وسيجد الصديقان نفسيهما مطاردين من الشرطة.

ترتيب باقي الأفلام

وتراجع إلى المرتبة الثانية فيلم "ذي غارفيلد موفي" The Garfield Movie، محققًا عائدات قدرها عشرة ملايين دولار. 

وتوقعت شركة "إكزبيتر ريليشنز" المتخصصة بأن إيرادات الفيلم المقتبس عن المغامرات الفكاهية للقط الشهير غارفيلد المحب لللازانيا، من بطولة كريس برات وإنتاج شركة "سوني"، يُفترض أن تصل إلى 31,9 مليون دولار. 

وحلّ ثالثًا في الترتيب فيلم "إف" If الخيالي الذي يتناول قصة فتاة تبلغ 12 عامًا تتمتع بقدرة على رؤية مخلوقات خيالية، مع ثمانية ملايين دولار.

وكانت المرتبة الرابعة من نصيب فيلم "ذي ووتشرز" The Watchers، الذي حقق سبعة ملايين دولار خلال عطلة نهاية الأسبوع الأولى لعرضه. وتولّت إخراج هذا العمل إيشانا شيامالان. ويتناول الفيلم قصة امرأة تؤدي دورها داكوتا فانينغ، تضيع في الغابة لتجد نفسها في منزل منعزل، ثم تصبح تحت أنظار "مراقبين".

وجاء فيلم الخيال العلمي "كيندوم أوف ذي بلانيت أوف ذي إيبس" Kingdom of the Planet of the Apes في المرتبة الخامسة محققًا 5,4 ملايين دولار، وإجمالي إيرادات بلغت 150 مليون دولار في خامس أسبوع له.

وفي ما يأتي الأفلام المتبقية في ترتيب الأعمال العشرة الأولى على شباك التذاكر في صالات السينما الأميركية الشمالية:

  • 6- "فوريوسا" (4,2 ملايين دولار).
  • 7- "ذي فال غاي" (2,7 مليون دولار.
  • 8- "ذي سترينجر: تشابتر 1" (1,8 مليون دولار).
  • 9- "هايكيو: ذي دامبستر باتل" (820 ألف دولار).
  • 10- "إن ايه فايلنت نيتشر" (640 ألف دولار).
المصادر:
أ ف ب

شارك القصة

تابع القراءة
Close