الأحد 19 مايو / مايو 2024

تحمل مجسمًا ملفوفًا بالكوفية.. نائبة إسبانية تتضامن مع أطفال غزة

تحمل مجسمًا ملفوفًا بالكوفية.. نائبة إسبانية تتضامن مع أطفال غزة

Changed

أشادت النائبة الإسبانية بآلاف الأطفال الذين استشهدوا في غزة على يد جيش الاحتلال الإسرائيلي
أشادت النائبة الإسبانية بآلاف الأطفال الذين استشهدوا في غزة على يد جيش الاحتلال الإسرائيلي- إكس
أكدت النائبة الإسبانية أنّ خطوتها رمزية ضد الإبادة الجماعية في غزة.

اعتلت النائبة عن حزب "بوديموس" الإسبانية ماريا مارين منصة البرلمان للتضامن مع غزة، حاملة مجسّمًا لطفل ملفوف بالكوفية الفلسطينية في إشارة إلى الأطفال الأبرياء الذين استشهدوا خلال الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة.

واستغلّت مارين اللحظات الأخيرة من مداخلتها أمام البرلمان، لتُشيد بآلاف الأطفال الذين استشهدوا في غزة على يد جيش الاحتلال الإسرائيلي وللاحتجاج على الحرب الهمجية على القطاع.

وقالت: "أودّ أنّ أتذكر المظلومين الذين ماتوا والفلسطينيين الذين لم يحتفلوا بعيد الميلاد، والذين تعتقلهم إسرائيل في أكبر معتقلات مفتوحة ومعسكرات في عملية إبادة جماعية".

محاولات لمقاطعتها

ورغم محاولات رئيسة البرلمان مقاطعتها لإنهاء خطابها بزعم أنّها تخطت الوقت المسموح لها بدقيقتين، ناولها زميلها في الحزب فيكتور إيجيو مجسمًا لطفل فلسطيني ملفوفًا بالكوفية، حملته قائلة: "فلسطين ستنتصر، عاشت فلسطين حرة".

وفي المؤتمر الصحفي بعد الجلسة العامة، طالب المتحدث باسم حزب "فوكس" اليميني المتطرّف مارتينيز ألبانيز باستقالة مارين بزعم أنّها "تجاوزت كل الحدود: حدود التعليم، حدود العار، حدود الصرامة البرلمانية".

وردًا على ألبانيز، أوضح كل من مارين وإيجيو أنّ خطوتهما "رمزية ضد الإبادة الجماعية في غزة".

المصادر:
العربي، ترجمات

شارك القصة

تابع القراءة
Close