الأحد 16 يونيو / يونيو 2024

تدمير مزيد من الآليات.. التوغل البري في غزة يواجَه بمقاومة شرسة

تدمير مزيد من الآليات.. التوغل البري في غزة يواجَه بمقاومة شرسة

Changed

تتصدى كتائب القسام لمحاولات إسرائيلية للتقدم داخل قطاع غزة - إكس
تتصدى كتائب القسام لمحاولات إسرائيلية للتقدم داخل قطاع غزة - إكس
قالت كتائب القسام إن مقاتليها تمكنوا خلال الساعات الـ24 الأخيرة من تدمير 15 آلية عسكرية كليًا أو جزئيًا على مشارف مخيم الشاطئ وفي بيت حانون".

أعلنت كتائب القسام، الجناح المسلح لحركة المقاومة الفلسطينية "حماس"، مساء اليوم الثلاثاء، تمكنها من تدمير 15 آلية عسكرية إسرائيلية في شمال قطاع غزة خلال الـ24 ساعة الأخيرة.

وقالت الكتائب، في بيان عبر قناتها على "تلغرام": "تمكن مجاهدو القسام خلال الـ24 ساعة الأخيرة بعون الله من تدمير 15 آلية عسكرية كليًا أو جزئيًا على مشارف مخيم الشاطئ وفي (بلدة) بيت حانون (شمال)".

وتابعت أن مقاتليها "دكّوا القوات المتوغلة بعشرات قذائف الهاون، وخاضوا اشتباكات مع قوات العدو في مختلف محاور القتال".

بدورها، نشرت سرايا القدس الجناح المسلح لحركة الجهاد الإسلامي مشاهد لقصف آليات ومدرعات الاحتلال المتوغلة في غزة بقذائف الهاون.

وقالت في بيان: "تمكن مجاهدونا من إيقاع جنود وآليات الاحتلال الإسرائيلي المتوغلة بين بركة أبو دقة وبوابة أبو ريدة شرق خانيونس بوابل من قذائف الهاون والاشتباك المباشر معها قبل عودتهم إلى قواعدهم بسلام".

كما أكدت قصفها "لآليات الاحتلال  برشقة صاروخية، واستهداف مركز قيادة تابع للقوات الإسرائيلية خلف مصنع بيونير شمال غرب مدينة غزة بعدد من قذائف الهاون".

محاولات تقدم للقوات الإسرائيلية على غزة

ومنذ 27 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، ينفذ الجيش الإسرائيلي توغلات برية محدودة في غزة قتلت خلالها القسام عددًا من عناصره، فيما أقر الجيش بتكبده خسائر بشرية.

وتقول إسرائيل إنها تسعى إلى تفكيك قدرات "حماس" العسكرية وإطلاق سراح الأسرى الإسرائيليين في غزة.

وفي وقت سابق اليوم الثلاثاء، قال القيادي في حركة "حماس" محمود مرداوي، إنّ رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو يتحرّى أماكن وجود الأسرى الفلسطينيين ويستهدفها بالقصف.

وأضاف مرداوي في حديث إلى "العربي" من غزة، أنّ نتنياهو لا يريد دفع ثمن إخفاقاته وجرائمه، أو حتى تسريع هذه الحرب على قطاع غزة.

وفي 26 أكتوبر الماضي، أعلنت القسّام مقتل نحو 50 محتجزًا لديها في القصف الإسرائيلي المتواصل على قطاع غزة.

وأطلقت القسام في 23 أكتوبر الماضي، سراح أسيرتين إسرائيليتين عبر معبر رفح الحدودي بوساطة قطرية مصرية.

وفي 20 أكتوبر الماضي، تم أيضًا إطلاق أسيرتين أميركيتين لدواعٍ إنسانية استجابة لجهود قطرية.

المصادر:
العربي - وكالات

شارك القصة

تابع القراءة