الأربعاء 19 يونيو / يونيو 2024

"ثمنه تبييض سجون الاحتلال".. القسام: مستعدون لإنهاء ملف الأسرى الإسرائيليين

"ثمنه تبييض سجون الاحتلال".. القسام: مستعدون لإنهاء ملف الأسرى الإسرائيليين

Changed

يوجد لدى كتائب القسام أكثر من 200 أسير إسرائيلي - إكس
يوجد لدى كتائب القسام أكثر من 200 أسير إسرائيلي - إكس
أكد أبو عبيدة أن حركة حماس مستعدة لإنهاء ملف الأسرى، وأن ثمنه تبييض كامل السجون الإسرائيلية من كافة الأسرى الفلسطينيين.

أكد المتحدث باسم "كتائب القسام" الجناح العسكري لحركة حماس، أنه "في حال أرادت إسرائيل إنهاء ملف الأسرى فإن المقاومة على الاستعداد لذلك".

وقال أبو عبيدة في كلمة متلفزة: "إذا أراد العدو إنهاء ملف الأسرى مرة واحدة فنحن مستعدون، وإذا أراد مسارًا لتجزئة الملف فمستعدون أيضًا".

وأضاف أبو عبيدة بالقول: "مستعدون لإنهاء ملف الأسرى وثمنه تبييض كامل السجون الإسرائيلية من كافة الأسرى الفلسطينيين".

وراح متحدث "كتائب القسام" أبو عبيدة يقول: "نقول للعدو الذي يهدد بحرب برية ما زلنا في انتظارك وزمن انكسار الصهيونية قد بدأ".

وفي السابع من أكتوبر/ تشرين الأول الجاري، شنت كتائب عز الدين القسام التابعة لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، عملية "طوفان الأقصى" العسكرية مستهدفة مستوطنات ومقرات عسكرية إسرائيلية في غلاف قطاع غزة.

وردت إسرائيل بشن عدوان متواصل على غزة، دخل يومه الـ22، مستهدفة التجمعات السكنية والمدنيين، ما أسفر عن استشهاد أكثر من 7000 فلسطيني، بينهم أكثر من 3000 طفل.

مقتل أسرى إسرائليين بالعدوان على غزة

وتسبب القصف الإسرائيلي المتواصل على قطاع غزة منذ السابع من الشهر الجاري بمقتل نحو 50 أسيرًا، وفق ما أكد أبو عبيدة قبل يومين.

وبحسب آخر رقم نشره الجيش الإسرائيلي الخميس الفائت، فإن حماس أسرت 224 شخصًا اقتادتهم معها إلى قطاع غزة بعد عملية "طوفان الأقصى".

وكانت اللجنة الدولية للصليب الأحمر أعلنت أنّها سهّلت مساء الإثنين الفائت الإفراج عن رهينتين إسرائيليتين بعدما كانت قد سهّلت الجمعة الماضي الإفراج عن رهينتين أميركيّتين كذلك.

وتخوض فصائل المقاومة الفلسطينية اشتباكات عنيفة مع جيش الاحتلال الإسرائيلي في موقعين داخل قطاع غزة.

وقالت كتائب عز الدين القسام في بيان إنها "تتصدى لتوغل بري في بيت حانون (شمال القطاع) وشرق البريج (وسط) واشتباكات عنيفة تدور على الأرض".

المصادر:
وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close