الأحد 26 مايو / مايو 2024

خطف وقتل مسؤول في حزب القوات.. توتر يسود الشارع اللبناني

خطف وقتل مسؤول في حزب القوات.. توتر يسود الشارع اللبناني

Changed

مقتل مسؤول في حزب "القوات اللبنانية" بعد خطفه في إحدى القرى - غيتي
مقتل مسؤول في حزب "القوات اللبنانية" بعد خطفه في إحدى القرى - غيتي
قال الجيش اللبناني إن باسكال سليمان خطف من قبل عصابة وقُتِل أثناء محاولة سرقة سيارته في منطقة جبيل قبل نقل جثته إلى سوريا.

أعلن الجيش اللبناني أمس الإثنين، العثور على جثة مسؤول في حزب القوات اللبنانية في سوريا بعدما تم خطفه يوم الأحد من إحدى القرى، في قضية أثارت توترًا كبيرًا في الشارع اللبناني.

فقد كان باسكال سليمان منسقًا محليًا في منطقة جبيل لحزب القوات اللبنانية، وأدى خطفه إلى إثارة غضب شعبي في منطقته حيث عمد المئات من أنصار حزبه إلى قطع الطرق احتجاجًا، مطالبين السلطات بالكشف عن مصيره.

قتل باسكال سليمان ونقل جثته إلى سوريا 

ومساء أمس، أصدر الجيش اللبناني بيانًا على منصة "إكس" كشف فيه أنه "متابعة لموضوع المخطوف باسكال سليمان، تمكنت مديرية المخابرات في الجيش من توقيف معظم أعضاء العصابة السوريين المشاركين في عملية الخطف".

وأضاف البيان أنه "تبين خلال التحقيق مع العصابة، أن المخطوف قُتِل من قبلهم أثناء محاولتهم سرقة سيارته في منطقة جبيل، وأنهم نقلوا جثته إلى سوريا".

وأوضحت قيادة الجيش اللبناني أنها "تنسق مع السلطات السورية لتسليم الجثة".

خطف وقتل المسؤول بـ"القوات اللبنانية" باسكال سليمان – "إكس"
خطف وقتل المسؤول بـ"القوات اللبنانية" باسكال سليمان – "إكس"

بدوره، قال حزب "القوات اللبنانية" إن ما نشر من معلومات حتى الآن عن دوافع جريمة قتل باسكال سليمان لا يبدو منسجمًا مع حقيقة الأمر، معتبرًا ما حصل عملية قتل متعمد عن سابق تصور وتصميم.

وشدّد بيان "القوات اللبنانية"، على أن هذه الجريمة يعتبرها "عملية اغتيال سياسية حتى إثبات العكس"، طالبًا في الوقت نفسه من أنصاره "ترك الساحات وفتح الطرقات".

وأشعل نبأ اختطاف باسكال سليمان ومن ثم مقتله غضبًا في جبيل حيث أغلق مئات أنصار حزب القوات اللبنانية طرقات مساء الإثنين.

واعتدى بعضهم بالضرب على مارّة سوريين، حسبما أظهرت مقاطع فيديو انتشرت على شبكات التواصل الاجتماعي.

"حزب الله" ينفي تورطه

وفي وقت سابق الإثنين، نفى الأمين العام "لحزب الله" حسن نصرالله في خطاب متلفز ضلوع حزبه في عملية خطف المسؤول الحزبي في "القوات اللبنانية"، معتبرًا أن من يوجهون هذه الاتهامات له يسعون لإثارة نعرات طائفية في البلاد.

بدوره، ندد رئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي في بيان أصدره مكتبه بالجريمة، مشددًا على "استمرار التحقيقات لكشف الملابسات الكاملة وراء عملية الخطف والمتورطين فيها وفي اغتيال المخطوف وتقديمهم الى العدالة".

وأضاف ميقاتي: "في هذه الظروف العصيبة، ندعو الجميع إلى ضبط النفس والتحلي بالحكمة وعدم الانجرار وراء الشائعات والانفعالات".

المصادر:
وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close