الخميس 22 فبراير / فبراير 2024

رئيس الوزراء القطري يلتقى بلينكن: العقاب الجماعي على غزة غير مقبول بأي ذريعة

رئيس الوزراء القطري يلتقى بلينكن: العقاب الجماعي على غزة غير مقبول بأي ذريعة

Changed

رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية القطري خلال لقائه وزير الخارجية الأميركي في واشنطن
رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية القطري خلال لقائه وزير الخارجية الأميركي في واشنطن - وزارة الخارجية القطرية
شددت قطر على أن قتل المدنيين الأبرياء وخاصة النساء والأطفال في غزة، وممارسة سياسة العقاب الجماعي من قبل إسرائيل أمر غير مقبول تحت أي ذريعة.

أكد الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية القطري الجمعة، أن قتل المدنيين وسياسة العقاب الجماعي اللذين تنفذهما إسرائيل مع أهالي غزة "غير مقبولين بأي ذريعة".

كلام رئيس الوزراء القطري جاء خلال لقاء جمعه مع وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن في واشنطن، تناول وقف إطلاق النار في غزة، وفق بيان للخارجية القطرية، وذلك في إطار زيارة وفد وزاري عربي.

وبحسب الخارجية، بحث الجانبان خلال اللقاء "آخر تطورات الأوضاع في قطاع غزة والأراضي الفلسطينية المحتلة، وسبل خفض التصعيد، ووقف إطلاق النار".

"غير مقبول تحت أي ذريعة"

وأكد بن عبد الرحمن أن قطر "ملتزمة مع شركائها (مصر والولايات المتحدة) في الوساطة باستمرار الجهود من أجل العودة إلى التهدئة، وصولًا إلى وقف دائم لإطلاق النار"، وفق المصدر ذاته.

وشدد على أن "استمرار القصف على غزة بعد انتهاء الهدنة يعقّد جهود الوساطة، ويفاقم الكارثة الإنسانية في القطاع".

وأشار إلى "ضرورة فتح ممرات إنسانية بشكل مستدام لضمان استمرار دخول المساعدات للأشقاء الفلسطينيين في قطاع غزة، وتوفير الحماية اللازمة لقوافل الإغاثة حتى وصولها إلى شمال القطاع".

بيان وزارة الخارجية القطرية

وجدد تأكيد "موقف بلاده الثابت من إدانة كافة أشكال استهداف المدنيين"، مشددًا على أن "قتل المدنيين الأبرياء وخاصة النساء والأطفال، وممارسة سياسة العقاب الجماعي أمر غير مقبول تحت أي ذريعة".

ويزور المسؤول القطري، واشنطن ضمن وفد لجنة وزارية عربية تشكلت لبحث تطورات غزة، بقرار من القمة العربية الإسلامية في الرياض بتاريخ 11 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي.

ويتزامن اللقاء مع تصاعد حدة الغارات الإسرائيلية واتساع نطاق العمليات البرية شمال وجنوب قطاع غزة، لا سيما عند محور شرق مدينة خانيونس، بعد انتهاء الهدنة الإنسانية مطلع ديسمبر/ كانون الأول الجاري التي جاءت بوساطة قطرية مصرية أميركية.

قطر: مستمرون بجهودنا لوقف الحرب

وفي حديث سابق لـ"العربي" على هامش القمة الخليجية الـ44 التي عُقدت في الدوحة، أكد المتحدث باسم وزارة الخارجية القطرية ماجد الأنصاري على استمرار مساعي وقف الحرب وعلى التوافق الخليجي للدعوة لوقف إطلاق النار في غزة.

ولفت إلى أن أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أكّد خلال القمة على موقف دول الخليج مجتمعة بضرورة إيقاف الحرب في غزة بأسرع وقت ممكن.

كما اعتبر الأنصاري أن هدف الحراك الدولي يجب أن يكون إيقاف هذه الحرب، فيما لا تزال أطراف دولية ترفض هذه الصيغة.

وأوضح أن المفاوضات واجهت تحديات كبيرة خلال الفترة الماضية ولم تتح الوصول إلى يوم هدنة ثامن، مشيرًا إلى "أن قنوات الاتصال مع الأطراف لا تزال مفتوحة، وأن جهود الوساطة القطرية لن تتوقف طالما هناك فرصة لتحقيق السلام وإنهاء هذه الحرب الهمجية على قطاع غزة".

المصادر:
العربي - وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close