الخميس 22 فبراير / فبراير 2024

ستسعى لإعادة إعمار غزة.. تركيا تدعو إلى فتح تحقيق بشأن مجازر إسرائيل

ستسعى لإعادة إعمار غزة.. تركيا تدعو إلى فتح تحقيق بشأن مجازر إسرائيل

Changed

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان - الأناضول
أعلن الرئيس التركي أن بلاده ستبذل جهودًا لإعادة بناء المستشفيات والمدارس والبنية التحتية المدمرة في غزة حال التوصل لوقف إطلاق نار هناك.

دعا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم السبت، إلى فتح تحقيق على المستوى الدولي بشأن الهجمات الإسرائيلية على قطاع غزة.

وفي خطاب ألقاه خلال الدورة 62 للجمعية العامة للاتحاد الوطني لطلبة تركيا باسطنبول، قال الرئيس التركي: "سنتقدم مع أكثر من ألفي محام، بشكوى إلى الجهات المعنية ضد الإبادة الجماعية في غزة، سنتابع الأمر حتى النهاية، وسيتم دفع ثمن ذلك".

وأضاف: "يجب متابعة هذه الجريمة والتحقيق فيها على مستوى دولي، ويجب أن ينال الظالمون العقوبة التي يستحقونها".

وأردف: "إذا قام كل مكون إرهابي بقتل الناس كيفما يشاء مستقويًا بدول مثل الولايات المتحدة وأوروبا، فهذا يعني أن النظام العالمي فسد تمامًا".

أردوغان يدعو إلى فتح تحقيق على المستوى الدولي بشأن الهجمات الإسرائيلية على قطاع غزة
أردوغان يدعو إلى فتح تحقيق على المستوى الدولي بشأن الهجمات الإسرائيلية على قطاع غزة - الأناضول

إجلاء المصابين من غزة

في السياق ذاته، قال الرئيس أردوغان: "في الوقت الحالي، نتابع مع العالم الصراع الإسرائيلي الفلسطيني، ونشاهد معًا ما يحدث". وأضاف "هل يستحق المسلمون هذا؟ لا، لكن لدينا أخطاء ونواقص".

وتابع: "انظروا، العالم الغربي بأكمله والكيان الإمبريالي الصليبي متحدان في خندق واحد، إنهم لا يختلفون عن بعضهم البعض".

وأردف: "لسوء الحظ، رأيت كل ذلك خلال زيارتي لألمانيا الليلة الماضية، شاهدت ذلك خلال لقائي الرئيس والمستشار".

وأضاف: "ينامون ويستيقظون ولا يقولون سوى حماس حماس حماس. بماذا يتهمونها؟ بإشعال الوضع في أكتوبر".

واستطرد: "طبعًا قلت لهم: قُتل على يد إسرائيل حتى الآن 13 ألف طفل وامرأة ومسن، لماذا لا تتحدثون عن ذلك؟"، مشيرًا إلى أن "إسرائيل تحتجز نحو 10 آلاف من الرهائن الفلسطينيين".

وأردف: "فلتعمل ألمانيا على إطلاق سراحهم، ونحن بدورنا سنعمل على الإفراج عن المحتجزين لدى حماس".

من جهة أخرى، أشار الرئيس أردوغان، إلى مساعي تركيا لإجلاء المرضى المحتاجين لعمليات جراحية من غزة في أقرب وقت، مؤكدًا استمرار المباحثات مع مصر بهذا الخصوص.

وفي تصريحات أدلى بها للصحافيين على متن الطائرة، أثناء عودته من ألمانيا، أكد الرئيس التركي أن "القضاء الدولي كان سيتدخل فورًا لو أن دولة مسلمة ارتكبت جرائم الحرب التي ترتكبها إسرائيل".

وقال أردوغان: "لو أن دولة مسلمة ارتكبت جرائم الحرب التي ترتكبها إسرائيل لتدخل القضاء الدولي على الفور دون الحاجة إلى جهود خاصة".

وأوضح أن "إسرائيل تحاول إضفاء الشرعية على احتلالها من خلال الكثير من الأكاذيب"، مضيفًا "إنهم يحاولون التستر على جرائم الحرب التي ارتكبوها في غزة بأعذار ملفقة".

تركيا ستسعى لإعادة إعمار غزة

وفي سياق متصل، أعلن أردوغان أن بلاده ستبذل جهودًا لإعادة بناء المستشفيات والمدارس والبنية التحتية المدمرة في غزة حال التوصل لوقف إطلاق نار هناك، حسبما ذكرت وسائل إعلام تركية اليوم السبت.

وقال أردوغان للصحافيين: "في حال التوصل إلى وقف لإطلاق النار فسنفعل كل ما يلزم للتعويض عن الدمار الذي سببته إسرائيل".

ونقل الموقع الإلكتروني لقناة (إيه خبر) عن أردوغان قوله: "سنبذل جهودًا لإعادة بناء البنية التحتية المتضررة في غزة، وإعادة تشييد المدارس والمستشفيات ومرافق المياه والطاقة المدمرة".

ودعا أردوغان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الأسبوع الماضي إلى الإعلان عما إذا كانت إسرائيل تمتلك أسلحة نووية، وذكر الأمر مجددًا في حديثه للصحافيين اليوم مشددًا على ضرورة إجراء عمليات تفتيش للأسلحة النووية هناك.

وقال: "نحن، بصفتنا تركيا، نوجه هذا النداء. يجب التفتيش على الأسلحة النووية الإسرائيلية بما لا يدع مجالا للشك قبل فوات الأوان. سنتابع هذا الأمر".

وأضاف أن عائلات الإسرائيليين الذين تحتجزهم حركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية "حماس" بعثت له برسالة تطلب منه فيها التدخل لإطلاق سراحهم، وقال: إن "توجيهات صدرت للمخابرات التركية بالنظر في هذا الأمر".

المصادر:
وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close