الأحد 14 أبريل / أبريل 2024

سفينة أميركية تُسقط مسيرة أطلقت من اليمن.. جماعة الحوثي تتوعد بالرد

سفينة أميركية تُسقط مسيرة أطلقت من اليمن.. جماعة الحوثي تتوعد بالرد

Changed

أسقطت السفينة الحربية الأميركية "يو إس إس توماس هودنر" طائرة مسيرة انطلقت من اليمن كانت متّجهة نحوها
أسقطت السفينة الحربية الأميركية "يو إس إس توماس هودنر" طائرة مسيرة انطلقت من اليمن كانت متّجهة نحوها- إكس
هذه المرة الثانية التي تسقط فيها الولايات المتحدة مقذوفات بالقرب من سفنها الحربية منذ بدء العدوان الإسرائيلي على غزة.

هدّد عضو "المجلس السياسي الأعلى" في جماعة الحوثيين محمد علي الحوثي بالردّ على إسقاط القوات الأميركية لمسيّرة تابعة للجماعة فوق البحر الأحمر.

وأعلنت وزارة الدفاع الأميركية اليوم الاربعاء، أنّ السفينة الحربية الأميركية "يو إس إس توماس هودنر" المتمركزة في البحر الأحمر، أسقطت طائرة مسيرة انطلقت من الأراضي اليمنية كانت متّجهة نحوها.

ومنذ بدء العدوان الإسرائيلي على غزة في السابع من أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، أعلن الحوثيون إطلاق عدد من الصواريخ الباليستية والمجنّحة والطائرات المسيّرة، على أهداف عسكرية وإستراتيجية إسرائيلية في مستوطنة إيلات والنقب، دعمًا للمقاومة الفلسطينية وردًا على المجازر الإسرائيلية بحق الشعب الفلسطيني.

وقال مسؤول أميركي إنّ المدمرة الصاروخية "يو إس إس توماس هادنر اشتبكت مع مسيّرة أطلقت من اليمن وكانت متجهة نحو السفينة".

وأشار إلى أنّ الحادثة وقعت أثناء عبور المدمرة المياه الدولية للبحر الأحمر، مؤكدًا عدم وقوع إصابات في صفوف القوات الأميركية أو أضرار بالسفينة الحربية.

قصف من اليمن على إسرائيل

وهذه المرة الثانية التي تسقط فيها الولايات المتحدة مقذوفات بالقرب من سفنها الحربية منذ بدء العدوان الإسرائيلي على غزة.

والشهر الماضي، اعترضت المدمرة "يو أس أس كارني" أربعة صواريخ كروز و15 طائرة مسيرة أطلقها الحوثيون باتجاه إسرائيل.

وأمس الثلاثاء، أعلن زعيم الحوثيين في اليمن عبد الملك الحوثي أنّ قواته ستواصل الهجوم على إسرائيل، وقد تستهدف السفن الإسرائيلية في البحر الأحمر ومضيق باب المندب.

وفي 8 نوفمبر/تشرين الثاني الحالي، أسقطت الدفاعات الجوية للقوات المسلحة اليمنية، طائرة تجسس أميركية من نوع "MQ9"، فوق المياه الإقليمية اليمنية.

وعرض الإعلام الحربي للقوات المسلحة اليمنية مشاهد عن إسقاطها.

المصادر:
العربي - وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close