الأربعاء 12 يونيو / يونيو 2024

"طوفان الأقصى".. رئيس شعبة الاستخبارات الإسرائيلية يعترف بفشله

"طوفان الأقصى".. رئيس شعبة الاستخبارات الإسرائيلية يعترف بفشله

Changed

رئيس شعبة الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية أهارون هاليفا
رئيس شعبة الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية أهارون هاليفا - الأناضول
قال رئيس شعبة الاستخبارات الإسرائيلية إن إدارة المخابرات العسكرية تحت قيادته فشلت في التحذير من الهجوم الذي نفذته حركة حماس.

اعترف رئيس شعبة الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية أهارون هاليفا الثلاثاء، أنه فشل في التحذير من هجوم "حماس" على مستوطنات ونقاط عسكرية إسرائيلية في غلاف قطاع غزة.

ونقلت إذاعة الجيش الإسرائيلي عن هاليفا قوله في رسالة رسمية: "بداية الحرب كانت فشلاً استخباراتيًا".

وفجر 7 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري، أطلقت حركة "حماس" وفصائل فلسطينية أخرى في غزة عملية "طوفان الأقصى"، فيما أطلق الجيش الإسرائيلي عملية "السيوف الحديدية"، ويواصل شن غارات مكثفة على مناطق عديدة في قطاع غزة.

وأضاف هاليفا: "إدارة المخابرات العسكرية تحت قيادتي فشلت في التحذير من الهجوم الإرهابي الذي نفذته حماس" على حد تعبيره.

وتابع: "فشلنا في مهمتنا الأهم، وأنا كرئيس لشعبة الاستخبارات العسكرية أتحمل المسؤولية الكاملة عن الفشل".

وأردف: "ما يجب التحقيق فيه، سنحقق فيه بطريقة أعمق وأشمل، وسنستخلص النتائج، ولكن الآن، هناك مهمة واحدة فقط، وهي القتال والفوز".

وكانت تصريحات مشابهة صدرت في الأيام الماضية عن رئيس جهاز الأمن العام "الشاباك" ورئيس أركان الجيش الإسرائيلي.

رئيس "الشاباك" يعترف بفشله

من جانبه، اعترف رئيس جهاز الأمن العام الإسرائيلي الشاباك، رونين بار، بفشله في إصدار تحذير بشأن هجوم حركة "حماس" فجر 7 أكتوبر، مؤكدًا تحمله كامل المسؤولية.

وقالت القناة (12) العبرية، مساء الإثنين، إن بار "بعث برسالة إلى موظفي الجهاز وأسرهم، يؤكد فيها تحمل مسؤولية الهجوم العنيف الذي شنته حماس على إسرائيل".

وكتب رئيس "الشاباك" في رسالته: "على الرغم من سلسلة الإجراءات التي قمنا بها، لسوء الحظ، لم نتمكن من إصدار تحذير كافٍ يسمح لنا بإحباط الهجوم"، وفق القناة العبرية.

وأضاف: "باعتباري الشخص الذي يرأس الجهاز، فإن المسؤولية عن ذلك (الهجوم) تقع على عاتقي".

وفي هذا السياق، أشار بار إلى أن عناصر "الشاباك" شاركوا منذ اليوم الأول في المعارك.

وتابع: "فقدنا 10 من أفضل رجالنا، وأصيب الكثير منا، وفقد موظفون أقاربهم"، حسب قوله.

وأكد أنه "ستكون هناك تحقيقات في سلوك الشاباك خلال هجوم حماس المفاجئ"، موضحًا: "الآن نحن نقاتل".

المصادر:
وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close