الأحد 19 مايو / مايو 2024

في ليلة واحدة.. إنقاذ أكثر من 400 مهاجر قبالة سواحل تونس

في ليلة واحدة.. إنقاذ أكثر من 400 مهاجر قبالة سواحل تونس

Changed

تقرير لـ"العربي" حول تدفق قوارب الهجرة من تونس نحو جزيرة "لامبيدوزا" الإيطالية في سبتمبر 2021 (الصورة: غيتي)
تمثل تونس نقطة عبور لآلاف المهاجرين الآتين من دول جنوب الصحراء والمتجهين في رحلات غير قانونية بحرًا إلى السواحل الأوروبية وتحديدًا الإيطالية.

مع تواصل عمليات الهجرة عبر البحر للوصول إلى أوروبا، أعلن خفر السواحل التونسيون اليوم الأحد إنقاذ 423 مهاجرًا في ليلة واحدة قبالة سواحل البلاد، إضافة إلى إحباط 16 محاولة للهجرة غير القانونية بحرًا نحو السواحل الأوروبية.

ونشر المتحدث الرسمي باسم الحرس الوطني على صفحته الرسمية على موقع فيسبوك، بيانًا قال فيه: "تمكنت خلال الليلة الفاصلة بين 18 و19 فبراير/ شباط وحدات تابعة لإقليم الحرس البحري بالوسط والشمال والجنوب من إحباط عدد 16 عملية اجتياز ونجدة وإنقاذ عدد 423 شخصًا".

من جنسيات مختلفة

والمهاجرون هم 71 تونسيًا و352 من جنسيات دول جنوب الصحراء، بحسب البيان.

وتمثل تونس نقطة عبور لآلاف المهاجرين الآتين من دول جنوب الصحراء والمتجهين في رحلات غير قانونية بحرًا إلى السواحل الأوروبية وتحديدًا الإيطالية.

وتستقبل إيطاليا أعدادًا كبيرة من المهاجرين الواصلين من تونس عبر البحر الأبيض المتوسط.

حوادث متكررة

والشهر الماضي، قضى خمسة مهاجرين من إفريقيا جنوب الصحراء وفقد أثر خمسة آخرين بعد غرق قارب كان يقلهم قبالة السواحل التونسية، أثناء محاولتهم الوصول إلى أوروبا بشكل غير نظامي.

وتفيد الأرقام الرسمية بأن هذا البلد استقبل أكثر من 32 ألف مهاجر في عام 2022 من بينهم 18 ألف تونسي.

وتسجل تونس التي تبعد سواحلها أقل من 150 كيلومترًا عن جزيرة لامبيدوسا الإيطالية، بانتظام محاولات لمغادرة المهاجرين إلى إيطاليا

وأفاد خفر السواحل التونسيون في بيان الجمعة الماضية، بأن عمليات الهجرة غير القانونية "تشهد ارتفاعًا كبيرًا خلال هذا الأسبوع نظرًا لتحسن العوامل الجوية".

ويسعى آلاف الأشخاص الفارين من النزاعات أو الفقر الوصول إلى أوروبا عبر البحر المتوسط انطلاقًا من ليبيا. وغرقت قوارب تقلهم خلال السنوات الماضية بالقرب من السواحل التونسية.

المصادر:
العربي - أ ف ب

شارك القصة

تابع القراءة
Close