الجمعة 24 مايو / مايو 2024

لا أسباب معروفة.. أربعة قتلى في انفجار بمحطة طاقة كهرومائية في إيطاليا

لا أسباب معروفة.. أربعة قتلى في انفجار بمحطة طاقة كهرومائية في إيطاليا

Changed

 انفجار بمحطة طاقة كهرومائية في إيطاليا
وصف رئيس بلدية كامونيانو القريبة ماركو ماسينارا الانفجار بأنه "حادث عمل مروع"- إكس
أدى الانفجار في محطة للطاقة الكهرومائية في إيطاليا إلى مقتل أربعة أشخاص على الأقل وفقدان خمسة آخرين.

قضى أربعة أشخاص على الأقل وفقد خمسة آخرون، اليوم الثلاثاء، في انفجار في محطة للطاقة الكهرومائية في إيطاليا.

وأفاد مسؤول في مدينة بولونيا بوسط إيطاليا وكالة "فرانس برس"، بأن ثلاثة أشخاص أصيبوا أيضًا في الحادث الذي وقع في محطة بارجي التي تديرها شركة إينيل غرين باور والواقعة على بحيرة سوفيانا.

وأظهرت صور لجهاز الإطفاء دخانًا يتصاعد من المحطة على حافة المياه، حيث يبحث عناصر الإنقاذ عن المفقودين بعد الانفجار الذي وقع في وقت مبكر من بعد الظهر.

ميلوني: "أخبار رهيبة"

ووصف رئيس بلدية كامونيانو القريبة ماركو ماسينارا الانفجار بأنه "حادث عمل مروع". وأضاف: "يبدو أنه كان هناك انهيار في الأرضية، ومن الصعب الإنقاذ بسبب دخول كمية كبيرة من المياه إلى الطابق السفلي الثامن". ولم يتم حتى الآن تحديد سبب رسمي للانفجار.

وقال ماسينارا إنه تم العثور على ثلاث جثث في حين أن أربعة آخرين في عداد المفقودين. وأضاف أن ثلاثة آخرين أصيبوا "بجروح خطيرة" ونقلوا إلى المستشفى.

وأوضح أن "تحديثًا" جار لأعداد القتلى والمصابين والمفقودين. وقالت إينيل إنها أجلت العمال من الموقع وتنسق مع عمال الإنقاذ من إدارة الإطفاء.

وكان رئيس البلدية قد قال في وقت سابق إن حريقًا اندلع تحت سطح الأرض وإن "المحطة تقع تحت مستوى البحيرة بعمق يصل إلى نحو 30 مترًا".

من جهته، قال رئيس إدارة الإطفاء في بولونيا كالوجيرو تورتوريشي للتلفزيون المحلي إن شخصًا واحدًا على الأقل أصيب بجروح خطيرة.

وقالت رئيسة الوزراء جورجيا ميلوني عبر وسائل التواصل الاجتماعي إنها "تتابع بقلق الأخبار الرهيبة المتعلقة بالانفجار".

محطة كهرباء في إيطاليا
يبحث عناصر الإنقاذ عن المفقودين بعد الانفجار- رويترز

وأكدت شركة إينيل غرين باور، وهي وحدة الطاقة المتجددة التابعة لشركة إينيل العملاقة للطاقة، أنها تنسق مع السلطات.

وأوضحت في بيان أرسلته لوكالة "فرانس برس" أن "حريقًا اندلع" في محطة بارجي في بولونيا. وأضافت "بعد التحقيقات، تبين أن حوض السد الخاص بمحطة بارجي لم يتضرر وهو آمن".

كما لفتت إلى أن الإنتاج توقف، لكن لم يكن هناك تأثير على الإمدادات المحلية أو الوطنية.

وتابعت: "تفيد الشركة بأنها مستمرة في العمل باتباع كل إجراءات السلامة اللازمة وفق الإجراءات الداخلية لضمان إجلاء موظفيها".

المصادر:
وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close