الجمعة 24 مايو / مايو 2024

"للفوز على إيفرتون".. مدرب ليفربول يعتمد على هدوء لاعبيه ونشاطهم

"للفوز على إيفرتون".. مدرب ليفربول يعتمد على هدوء لاعبيه ونشاطهم

Changed

حقق ليفربول الأحد انتصاره الأول في آخر 3 مباريات بالدوري
حقق ليفربول الأحد انتصاره الأول في آخر 3 مباريات بالدوري - غيتي
يحتل ليفربول المركز الثاني في ترتيب الدوري الإنكليزي برصيد 74 نقطة متساويًا مع أرسنال المتصدر، ومتقدمًا بنقطة واحدة على مانشستر سيتي.

أمل يورغن كلوب مدرب ليفربول في أن يساعد الهدوء والنشاط فريقه في الفوز على إيفرتون غدًا الأربعاء في الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم، لكن سيتعين عليه تحقيق ذلك دون مشاركة ديوغو جوتا الذي تعرض للإصابة في مباراة فولهام.

ولم يشارك عدة لاعبين في تشكيلة ليفربول الأساسية في الفوز بـ 3-1 على فولهام يوم الأحد الماضي، بما في ذلك محمد صلاح وإبراهيما كوناتي ودومينيك سوبوسلاي وداروين نونيز وأليكسيس ماك أليستر، قبل مباراة قمة أمام إيفرتون.

وقال كلوب للصحافيين اليوم الثلاثاء: "كان علينا أن نفعل ذلك. سنرى ما يمكننا القيام به الآن في هذه المباراة، نأمل مرة أخرى أن يكون لدينا الكثير من اللاعبين الذين يتمتعون بنشاط وحيوية على أرض الملعب".

وبفوزه يوم الأحد الماضي، حقق ليفربول انتصاره الأول في آخر 3 مباريات بالدوري، إذ يحتل المركز الثاني في الترتيب برصيد 74 نقطة من 33 مباراة متساويًا مع أرسنال المتصدر، ومتقدمًا بنقطة واحدة على مانشستر سيتي حامل اللقب الذي لعب مباراة أقل.

يورغن كلوب مدرب ليفربول الإنكليزي
يورغن كلوب مدرب ليفربول الإنكليزي - غيتي

وقال كلوب: إن "جوتا سجل هدف ليفربول الثالث أمام فولهام، لكنه سيغيب لمدة أسبوعين بسبب الإصابة".

وأضاف: "عليك أن تتعامل مع كل النكسات الصغيرة، سواء كانت إصابات أو نتائج.

"استعادة الشعور الصحيح"

وتابع ‭"‬الأمر يتعلق بكيفية استعادة الشعور الصحيح مرة أخرى. وأنا سعيد حقًا برد فعلنا".

وقال كلوب: إن "مواجهة إيفرتون خارج ملعبه تشكل تحديًا دائمًا، إذ انتهت تسع مباريات من آخر 11 بين الفريقين في ملعب جوديسون بارك بالتعادل".

وأردف كلوب: "يمكن لملعب جوديسون بارك أن يخلق أجواء جيدة أيضًا".

وأضاف: "يبدون دائمًا جاهزين للمباراة، علينا أن نتأكد من أننا مستعدون لهذه المباراة... حماس وتوتر مباريات القمة سيكون في الأذهان، لذا علينا أن نتسم بالهدوء وهذا جزء مهم في الاستعداد للمباراة".

واستعاد ليفربول توازنه في توقيت مناسب بعد خروجه المخيب من ربع نهائي مسابقة الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ" التي كان مرشحًا بقوة للظفر بلقبها، وبات البريميرليغ فرصته الأخيرة لتوديع مدربه الألماني يورغن كلوب بأفضل طريقة ممكنة وحصد لقبه الثاني معه هذا الموسم بعد الأول في كأس الرابطة.

وحقق الـ"ريدز" فوزهم الثاني تواليًا عندما تغلّبوا على فولهام، بعد الأول على مضيفهم أتالانتا الإيطالي بنتيجة 1-0 في إياب ربع نهائي المسابقة القارية والذي لم يكن كافيًا لمواصلة مشوارهم فيها.

واعتبر كلوب حينها أن خروج فريقه من دور الثمانية بالدوري الأوروبي لكرة القدم يمكن أن يساعده على التركيز على المنافسة على لقب الدوري الإنكليزي الممتاز.

المصادر:
وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close