الثلاثاء 27 فبراير / فبراير 2024

لمساعدة سكان غزة.. ناشطة رومانية تطلق حملة لخياطة ملابس شتوية

لمساعدة سكان غزة.. ناشطة رومانية تطلق حملة لخياطة ملابس شتوية

Changed

أعلنت الناشطة الرومانية نيكول جينيس حملة لجمع أكثر من 100 ألف يورو من التبرعات اللازمة لعملية إنتاج الملابس
أعلنت الناشطة الرومانية نيكول جينيس حملة لجمع أكثر من 100 ألف يورو من التبرعات اللازمة لعملية إنتاج الملابس
اشتهرت نيكول جينيس في بداية العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة بنشر فيديوهات تضامنية مع الفلسطينيين وتتهكم على الرواية الإسرائيلية للأحداث.

أطلقت الناشطة الرومانية نيكول جينيس، والتي اشتهرت بدعمها للفلسطينيين وانتقاد الاحتلال الإسرائيلي بطريقة ساخرة على منصات التواصل، مبادرة لدعم فلسطين تحت شعار "تدفئة أهالي غزة".

وهذه المبادرة هي مشروع خياطة ملابس شتوية لأهالي غزة في مصنع نسيج خاص تملكه في مصر.

إنتاج ملابس شتوية لأهالي غزة

كما أعلنت الناشطة عن حملة لجمع التبرعات اللازمة للمساهمة في عملية الإنتاج بلغت قيمتها أكثر من 100 ألف يورو.

ومن المنتظر أن يبدأ تسليم الشحنة الأولى في منتصف شهر ديسمبر/ كانون الأول على أن يتكفّل الهلال الأحمر المصري بإيصالها إلى قطاع غزة.

وقد ظهرت الناشطة في عدة مقاطع مصورة تتحدث فيها عن مبادرتها وقالت: "نحن نقوم بقص السترات ضمن مشروع ملابس شتوية لغزة. الآن سآخذكم إلى قسم الخياطة. وهذه بولا، إحدى الفتيات اللاتي يُساعدننا في الخياطة".

وأضافت: "نحن نصنع كثيرًا من الملابس. لم يقتصر الأمر على السترات كما بدأنا".

وشرحت في مقطع آخر: "هذه إحدى السترات المكونة من مادة عازلة للماء دافئة للغاية. وهذه القفازات دافئة جدًا، وهي في الوقت نفسه، غير قابلة للقطع".

وتملك نيكول جينيس علامة تجارية خاصة للملابس، وقد اشتهرت في بداية العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة بنشر فيديوهات تضامنية مع الفلسطينيين وتتهكم على الرواية الإسرائيلية للأحداث.  

المصادر:
العربي

شارك القصة

تابع القراءة
Close