الإثنين 15 يوليو / يوليو 2024

مستوى قياسي لدرجة حرارة سطح المحيطات.. كيف يهدد ذلك الكائنات البحرية؟

مستوى قياسي لدرجة حرارة سطح المحيطات.. كيف يهدد ذلك الكائنات البحرية؟

Changed

المختصة بالبيئة والمناخ ديالا الحسيني تتحدث عن مخاطر ارتفاع درجات حرارة سطح المحيطات والبحار (الصورة: غيتي)
تبيّن أن ارتفاع درجات الحرارة على سطح المحيطات والبحار، كان الأكبر والأخطر منذ ثمانينيات القرن الماضي.

حطّمت درجة حرارة سطح المحيطات جميع الأرقام السابقة، لتصل إلى 21.1 درجة مئوية منذ بداية أبريل/ نيسان الجاري، بحسب بيانات أولية صادرة عن الإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي، وهو أعلى مستوى لها على الإطلاق.

وقال علماء المناخ إن البيانات الأولية تجاوزت أعلى مستوى سابق، وهو 21 درجة مئوية، وقد سُجّل عام 2016.

وأظهرت الأقمار الصناعية أن ارتفاع درجات الحرارة على سطح المحيط كان الأكبر والأخطر منذ ثمانينيات القرن الماضي.

وأشار العلماء إلى أن الحرارة آخذة في الارتفاع باتجاه سطح المحيط، ما يؤشر على احتمال حدوث ظاهرة النينا في المحيط الهادئ الاستوائي في وقت لاحق من هذه السنة، وقد يزيد من مخاطر الظروف الجوية القاسية وتجاوز سجلات الحرارة العالمية.

نظم بيئية بحرية مهددة

وأكدت المختصة بالبيئة والمناخ، ديالا الحسيني، أن سبب موجة الحرارة البحرية الشديدة يعود إلى أن البحار والمحيطات تشكّل 70% من سطح الكرة الأرضية، وبالتالي فهي تمتص درجات الحرارة المتراكمة في الغلاف الجوي بنسبة 90%.

وأضافت الحسيني في حديث إلى "العربي" من فيينا،  أن ارتفاع درجات حرارة المياه يؤدي إلى حموضة مياه المحيطات وبالتالي هلاك كميات كبيرة من الكائنات البحرية بسبب خلل في كيمياء المياه، وهي "كارثة بيئية أخرى"، بحسب تعبيرها، حيث تتم خسارة نحو 150 صنفًا من الكائنات يوميًا على وقع ارتفاع درجات الحرارة التي تؤدي أيضًا إلى تمدد المياه وارتفاع مستويات سطح البحار.

ولفتت إلى أنه من المتوقع ارتفاع إضافي في درجات الحرارة في السنوات المقبلة، خاصة بعد رصد ارتفاع في أعماق المحيطات والبحار، حيث بدأت تنتشر بشكل تدريجي من السطح إلى الداخل.

المصادر:
العربي

شارك القصة

تابع القراءة