الأحد 16 يونيو / يونيو 2024

موجة غير مسبوقة.. مقتل 166 شخصًا في أفغانستان بسبب البرد

موجة غير مسبوقة.. مقتل 166 شخصًا في أفغانستان بسبب البرد

Changed

تقرير سابق عن لجوء الأفغان لشراء الحطب والفحم استعدادًا لمواجهة برد الشتاء القاسي (الصورة: غيتي)
يترافق هذا البرد الشديد مع تساقط ثلوج أو أمطار تتسبب بالجليد، وذلك وسط انقطاع متكرر في التيار الكهربائي.

تجتاح موجة برد شديدة منذ نحو 20 يومًا أفغانستان، أودت بحياة ما لا يقل عن 166 شخصًا. 

وأفاد المسؤول في وزارة إدارة الكوارث عبد الرحمن زاهد اليوم السبت بأن 88 شخصًا قضوا خلال أسبوع، ما يرفع الحصيلة الإجمالية حتى الآن إلى 166 وفاة، استنادًا إلى بيانات 26 من الولايات الـ34.

وأوضح زاهد، أن الوفيات نتجت عن فيضانات وحرائق وتسرب في السخانات العاملة على الغاز والمستخدمة لتدفئة المنازل.

وتدنت الحرارة إلى 33 درجة تحت الصفر في بعض مناطق أفغانستان منذ 10 يناير/ كانون الثاني. ويترافق هذا البرد الشديد أحيانًا مع تساقط ثلوج أو أمطار تتسبب بالجليد، وذلك وسط انقطاع متكرر في التيار الكهربائي.

نفوق هائل للماشية

وكانت منظمات المساعدة الإنسانية حذرت قبل موجة البرد بأنّ أكثر من نصف السكان البالغ عددهم 38 مليون نسمة باتوا على شفير المجاعة، وأن 4 ملايين طفل يعانون من سوء التغذية.

كما أدى البرد إلى انهيار أو تضرر حوالي 100 منزل، ونفوق نحو 80 ألف رأس ماشية تعتبر موردًا أساسيًا في البلد الشديد الفقر.

من جهة أخرى، أعلنت منظمة الصحة العالمية هذا الأسبوع عن وفاة 17 شخصًا في إحدى قرى ولاية بادخشان (شمال شرق) بسبب "التهاب رئوي حاد".

وأوردت المنظمة أن "ظروف الطقس الصعبة منعت فرق الإغاثة من الوصول إلى المنطقة".

وتراجعت المساعدة الإنسانية بشدة بعد سيطرة طالبان على السلطة في أفغانستان قبل أكثر من سنتين، إثر انسحاب القوات الأميركية منها.

وحظرت حكومة طالبان في ديسمبر/ كانون الأول على الأفغانيات العمل في منظمات إنسانية، ما أرغم العديد من هذه المنظمات على وقف عملياتها في البلاد.

المصادر:
العربي - وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close