السبت 25 مايو / مايو 2024

نداء أممي لجمع 4 مليار دولار.. انقطاع واسع للإنترنت في السودان

نداء أممي لجمع 4 مليار دولار.. انقطاع واسع للإنترنت في السودان

Changed

نزح ملايين السودانيين داخل البلاد وخارجها جراء الحرب الدائرة منذ أبريل الماضي -الأناضول
نزح ملايين السودانيين داخل البلاد وخارجها جراء الحرب الدائرة منذ أبريل الماضي - الأناضول
يحتاج نصف سكان السودان أي نحو 25 مليون شخص، إلى المساعدة الإنسانية والحماية في حين فر أكثر من 1.5 مليون شخص إلى الدول المجاورة.

أطلقت الأمم المتحدة اليوم الأربعاء نداء لجمع 4.1 مليار دولار لتلبية الاحتياجات الإنسانية للمدنيين الذين يئنون تحت وطأة الحرب في السودان، وكذلك أولئك الذين فروا إلى دول مجاورة.

 ويحتاج نصف سكان السودان، أي نحو 25 مليون شخص، إلى المساعدة الإنسانية والحماية، في حين فر أكثر من 1.5 مليون إلى جمهورية إفريقيا الوسطى وتشاد ومصر وإثيوبيا وجنوب السودان، بحسب الأمم المتحدة. 

نداء لدعم أكثر من 17 مليون شخص

وقد دعا مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في نداء مشترك مع المفوضية السامية لشؤون اللاجئين اليوم الأربعاء إلى تمويل بقيمة 2.7 مليار دولار لتقديم مساعدات إنسانية إلى 14.7 مليون شخص.

وطلبت المفوضية بـ 1.4 مليار دولار لدعم ما يقرب من 2.7 مليون في خمس دول مجاورة للسودان في إطار النداء.

وقال وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية ومنسق الإغاثة في حالات الطوارئ مارتن غريفيث: "عشرة شهور من الصراع سلبت شعب السودان كل شيء تقريبًا: سلامتهم ومنازلهم وأقواتهم... لكن نداء العام الماضي لم يجمع حتى نصف التمويل المطلوب. وهذا العام، يجب علينا أن نفعل شيئًا أفضل بشعور متزايد بضرورة الإسراع في ذلك".

يحتاج نصف سكان السودان، أي نحو 25 مليون شخص، إلى المساعدة الإنسانية والحماية - رويترز
يحتاج نصف سكان السودان، أي نحو 25 مليون شخص، إلى المساعدة الإنسانية والحماية - رويترز

انقطاع خدمة الإنترنت 

ويشهد السودان حربًا  مستمرة منذ عشرة أشهر بين القوات المسلحة وقوات الدعم السريع شبه العسكرية دمّرت البنية التحتية للبلاد، وترتبت عليها تحذيرات من المجاعة ونزوح الملايين داخل البلاد وخارجها.

واليوم، أفاد مرصد نت بلوكس المعني بمتابعة خدمة الإنترنت بأن مشغلي الإنترنت الثلاثة الرئيسيين في السودان خرجوا عن الخدمة اليوم الأربعاء مما أدى إلى انقطاع الإنترنت في البلاد.

وأضاف المرصد على منصة "إكس" أن اثنتين من الشبكات خارج الخدمة منذ يوم الجمعة. واتهمت وكالة الأنباء الحكومية ومصدران قوات الدعم السريع شبه العسكرية بالوقوف وراء ذلك.

وتسيطر قوات الدعم السريع على معظم أنحاء العاصمة الخرطوم، بما في ذلك مرافق شركات الاتصالات. ومنذ اندلاع الصراع في أبريل/ نيسان الماضي، تعرضت أبراج الشبكات وخطوط الكهرباء والبنية التحتية الأخرى لأضرار في القتال في أنحاء السودان.

المصادر:
وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close