الثلاثاء 11 يونيو / يونيو 2024

هنية: إسرائيل تراوغ في المفاوضات لإطالة العدوان على غزة

هنية: إسرائيل تراوغ في المفاوضات لإطالة العدوان على غزة

Changed

اعتبر إسماعيل هنية أن استمرار العدوان على غزة هو نتيجة للدعم الأميركي
اعتبر إسماعيل هنية أن استمرار العدوان على غزة هو نتيجة للدعم الأميركي
قال هنية إن استمرار العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة هو نتيجة الدعم العسكري المباشر من الولايات المتحدة وبعض الدول.

اعتبر رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" إسماعيل هنية اليوم الأربعاء، أن إسرائيل "تراوغ" في مفاوضات صفقة تبادل الأسرى بهدف إطالة الحرب على قطاع غزة.

وقال هنية في كلمة متلفزة، بمناسبة "يوم القدس العالمي" الذي يصادف الجمعة الأخيرة من شهر رمضان من كل عام: "الاحتلال الإسرائيلي يراوغ في مفاوضات صفقة تبادل الأسرى بهدف إطالة العدوان، وارتكاب المزيد من المجازر، ونحن متمسكون بشرط وقف العدوان".

"طوفان الأقصى" جرفت محاولات التطبيع

وتسعى وساطة قطر ومصر والولايات المتحدة، إلى التوصل إلى صفقة لتبادل الأسرى وهدنة ثانية بين إسرائيل و"حماس"، بعد الأولى التي استمرت أسبوعًا حتى مطلع ديسمبر/ كانون الأول الماضي، وأسفرت عن تبادل أسرى وإدخال مساعدات محدودة إلى القطاع. 

وقد احتضنت القاهرة مؤخرًا مفاوضات مصرية إسرائيلية في محاولة لتبديد الخلافات والتمهيد لاتفاق يؤدي لوقف إطلاق النار.

وفي كلمته، أشار هنية إلى أن "استمرار العدوان على قطاع غزة هو نتيجة الدعم العسكري المباشر من الولايات المتحدة وبعض الدول (لم يسمها)".

وأكد أن "معركة طوفان الأقصى جرفت معها كل محاولات التطبيع مع الاحتلال، وسقطت كل الأوهام والأساطير التي صنعها العدو الصهيوني لنفسه ولجيشه وقدراته".

وشدد على تمسك الحركة بمطالبها المتمثلة في وقف دائم لإطلاق النار وانسحاب جيش الاحتلال من غزة وعودة النازحين إلى الشمال وإعمار القطاع ورفع الحصار.

جبهة جماهيرية شعبية

واعتبر هنية أن "توحش العدو الصهيوني يأتي نتيجة إدراكه عدم قدرته على مواجهة الشعب الفلسطيني الثابت، الذي يأبى فكرة الاستسلام والتنازل عن فلسطين، بالرغم من كل محاولات التطبيع التي جرفها طوفان الأقصى".

ودعا "شعوب أمتنا إلى تشكيل جبهة جماهيرية شعبية، تقف في وجه جبهة الاحتلال ومن معه، وتضع حدًا لهذا العدوان، وتسند معركة التحرير التي يخوضها شعبنا اليوم في كل ساحات الوطن".

المصادر:
العربي - وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close