الخميس 22 فبراير / فبراير 2024

يعود عمرها إلى 3800 عام.. زلزال تركيا يكشف النقاب عن وثيقة تاريخية

يعود عمرها إلى 3800 عام.. زلزال تركيا يكشف النقاب عن وثيقة تاريخية

Changed

أوضح رئيس عمليات الحفر في التل الأثري أن اللوح الطيني يعود إلى العصر البرونزي الأوسط
أوضح رئيس عمليات الحفر في التل الأثري أن اللوح الطيني يعود إلى العصر البرونزي الأوسط - الأناضول
عثر فريق تركي على لوح طيني يضم كتابات مسمارية باللغة الأكدية، ويعود تاريخه إلى ما قبل 3800 عام، أثناء عمليات إزالة أنقاض جدار في تل عطشانة الأثري.

عثر علماء آثار بولاية هاتاي جنوب تركيا على لوح طيني عليه كتابات مسمارية باللغة الأكدية، يقدر عمره بـ3800 عام ويقدم معلومات عن "عقد بيع مدينة".

وعُثر على الوثيقة التاريخية أثناء عمليات إزالة أنقاض جدار في "تل عطشانة" الأثري المتضررة من كارثة الزلزال المدمر الذي ضرب المنطقة في 6 فبراير/ شباط الماضي.

وكان الزلزال ألحق أضرارًا ببعض أجزاء جدار القصر في التل الأثري الذي يضم عاصمة مملكة موكيش ألالاخ خلال العصر البرونزي الأوسط والمتأخر.

عثر علماء على لوح طيني عليه كتابات مسمارية باللغة الأكدية ويقدم معلومات عن عقد بيع مدينة
عثر علماء على لوح طيني عليه كتابات مسمارية باللغة الأكدية ويقدم معلومات عن عقد بيع مدينة - الأناضول

وأطلقت وزارة الثقافة والسياحة التركية في الفترة الماضية عمليات ترميم وحماية في التل تحت إشراف فريق من الأكاديميين الأتراك المتخصصين بعلم الآثار.

اتفاقية لشراء مدينة

ويضم الفريق 25 متخصصًا في أعمال الحفر الأثري، يترأسهم الأستاذ المساعد مراد أكار، من قسم علم الآثار في جامعة "هاتاي مصطفى كمال" التركية.

عثر على اللوح الطيني أثناء عمليات إزالة أنقاض جدار في "تل عطشانة" الأثري
عثر على اللوح الطيني أثناء عمليات إزالة أنقاض جدار في "تل عطشانة" الأثري - الأناضول

وأظهرت الفحوصات الأولية للفريق أن الكتابات على اللوح تتضمن معلومات عن اتفاقية أبرمها ياريم-ليم، المعروف بأنه أول ملوك ألالاخ، من أجل شراء مدينة أخرى.

وقال أكار، رئيس عمليات الحفر في التل الأثري لوكالة "الأناضول" التركية: إن "صيغة اللوح الطيني الذي تم العثور عليه بين أنقاض الجدار لا تزال سليمة".

وأشار أكار إلى أن تاريخ اللوح الأثري يعود إلى العصر البرونزي الأوسط، ويظهر أن ملوك المنطقة في تلك الحقبة كانوا أصحاب قوة اقتصادية كبيرة.

وذكر أن اللوح يتضمن أيضًا قائمة أسماء لأشخاص شاركوا كشهود في إبرام الاتفاقية، ومن المرجح أنهم كانوا من الشخصيات المهمة بالنسبة إلى المنطقة.

المصادر:
وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close