الثلاثاء 23 أبريل / أبريل 2024

"يوم تاريخي".. الهند تنجح في إنزال مركبة قرب القطب الجنوبي للقمر

"يوم تاريخي".. الهند تنجح في إنزال مركبة قرب القطب الجنوبي للقمر

Changed

ويأتي هذا النجاح للبرنامج الفضائي الهندي بعد أربع سنوات على فشل مهمة هندية سابقة - تويتر
ويأتي هذا النجاح للبرنامج الفضائي الهندي بعد أربع سنوات على فشل مهمة هندية سابقة - تويتر
انضمّت الهند إلى ثلاث دول فقط سبقتها إلى هذا الإنجاز المتمثّل بإنزال مركبات غير مأهولة على سطح القمر بنجاح، وهي روسيا والولايات المتحدة والصين.

هبطت اليوم الأربعاء على سطح القمر بسلام مركبة فضاء هندية غير مأهولة، في إنجاز وصفه رئيس الوزراء ناريندرا مودي بأنّه يوم "تاريخي" لأكبر بلد في العالم من حيث عدد السكان وأول دولة تُنزل بنجاح مركبة بالقرب من القطب الجنوبي للجار الأقرب للأرض.

وقابل فنّيو المهمّة بهتافات الفرح والتصفيق إعلان منظمة أبحاث الفضاء الهندية (ISRO) في مقرها الرئيسي أنّ المركبة "شاندرايان-3 هبطت بنجاح على سطح القمر" في الساعة 12,34 بتوقيت غرينتش.

"يوم تاريخي لقطاع الفضاء الهندي"

وهبطت شاندريان-3 (ومعناها المركبة القمرية باللغة السنسكريتية) بعد أيام من تحطم المسبار لونا-25 الروسي في المنطقة نفسها بالقرب من القطب الجنوبي غير المستكشف للقمر، في نكسة أتت بعد عقود من نجاح الاتحاد السوفيتي في مهمة مماثلة في 1976.

وعلى الفور كتب مودي على منصة "إكس" (تويتر سابقاً): "يوم تاريخي لقطاع الفضاء الهندي".

وصادف هذا الإنجاز الهندي حضور مودي قمة مجموعة بريكس في جنوب إفريقيا، وقال من هناك وهو يلوّح بعلم بلاده: "في هذه المناسبة السعيدة، أودّ أن أخاطب شعوب العالم. مهمّة الهند الناجحة إلى القمر ليست مجرد مهمة للهند وحدها. هذا النجاح تسطّره البشرية جمعاء".

وتعقيبًا على الحدث الناجح، هنّأ الرئيس الروسي فلاديمير بوتين رئيس الوزراء الهندي بعد أيام من فشل مهمة روسية مماثلة.

وقال بوتين في رسالة نُشر محتواها على الموقع الإلكتروني للكرملين: "إنها خطوة كبيرة إلى الأمام في استكشاف الفضاء الخارجي، وبالطبع شهادة على التقدّم المثير للإعجاب الذي حقّقته الهند في مجالات العلوم والتكنولوجيا".

وقالت روسكوزموس في بيان إنّها "تهنّئ زملاءها الهنود على الهبوط الناجح للمركبة الفضائية تشاندرايان-3. استكشاف القمر مهم للبشرية جمعاء. وفي المستقبل، يمكن أن يصبح منصة لاستكشاف الفضاء السحيق".

وأشادت الولايات المتحدة على لسان مستشار الأمن القومي جايك سوليفان بما وصفه بأنّه "هبوط تاريخي على سطح القمر".

ويأتي هذا النجاح للبرنامج الفضائي الهندي بعد أربع سنوات على فشل مهمة هندية سابقة فقد الفريق الأرضي الاتصال بها قبل وصولها إلى القمر.

وانضمّت الهند بذلك إلى ثلاث دول فقط سبقتها إلى هذا الإنجاز المتمثّل بإنزال مركبات غير مأهولة على سطح القمر بنجاح، وهي روسيا والولايات المتحدة والصين.

مهمة شاندريان-3

في غضون ذلك، قال رئيس منظمة أبحاث الفضاء إس. سوماناث إن العديد من أولئك الذين عملوا في مهمة 2019 شاركوا في المهمة الحالية، والهبوط الناجح جاء ثمرة سنوات من جهودهم.

ومضى قائلًا: "لقد قاسوا الكثير من العذاب لمعرفة الخطأ الذي حدث. تحياتي لكل أولئك الأبطال المجهولين اليوم".

واستحوذت مهمة شاندريان-3 على اهتمام الرأي العام منذ انطلاقها قبل ستة أسابيع تقريبًا أمام آلاف المتفرجين. وأقام سياسيون طقوس صلاة هندوسية من أجل نجاح المهمة، وتابع أطفال المدارس اللحظات الأخيرة للهبوط عبر البثّ المباشر في الفصول الدراسية.

يفترض أن ترسل مهمة مأهولة تستمر ثلاثة أيام إلى مدار الأرض بحلول السنة المقبلة - تويتر
يفترض أن ترسل مهمة مأهولة تستمر ثلاثة أيام إلى مدار الأرض بحلول السنة المقبلة - تويتر

وتضمّ المركبة التي طوّرتها المنظمة الهندية للبحث الفضائي جهاز الهبوط "فيكرام" (الشجاعة باللغة السنسكريتية) والروبوت المتحرّك "برغيان" (الحكمة) لاستكشاف سطح القمر.

وبمجرد هبوط المركبة، سيبدأ الروبوت، وهو مركبة جوالة تعمل بالطاقة الشمسية، باستكشاف السطح ونقل بيانات إلى الأرض لمدة أسبوعين.

وتعتبر مهمة شاندريان-3 أبطأ من مهمات "أبولو" الأميركية المأهولة في الستينات والسبعينات التي وصلت إلى القمر في غضون أيام قليلة.

فالصاروخ الهندي أقلّ قوة من صاروخ "ساترن 5" المستخدم في برنامج أبولو القمري الأميركي. وقد اضطر إلى الدوران عدة مرات حول الأرض لزيادة سرعته قبل أن يسلك مساره باتجاه القمر والذي استغرق شهرًا.

وانفصل "فيكرام" عن صاروخ الدفع الأسبوع الماضي وهو ينقل صورًا عن سطح القمر منذ أن دخل مداره في الخامس من أغسطس/آب الماضي.

المصادر:
رويترز

شارك القصة

تابع القراءة
Close