الإثنين 17 يونيو / يونيو 2024

استهدفت "منشأتين للحرس الثوري".. واشنطن تنفذ ضربات جوية شرق سوريا

استهدفت "منشأتين للحرس الثوري".. واشنطن تنفذ ضربات جوية شرق سوريا

Changed

قالت واشنطن إن الهجوم تم بواسطة طائرتين من طراز إف-16
قالت واشنطن إن الهجوم تم بواسطة طائرتين من طراز إف-16 وباستخدام ذخائر دقيقة- غيتي
أكد مسؤول أميركي أن الولايات المتحدة لم تنسق الضربات التي شنتها في سوريا مع إسرائيل، كاشفًا أن الهجمات استهدفت مخزنين للأسلحة والذخيرة.

أعلن وزير الدفاع الأميركي لويد أوستن أن الولايات المتحدة نفذت ضربات يوم أمس الخميس ضد منشأتين يستخدمهما الحرس الثوري الإيراني و"مجموعات تابعة له" في شرق سوريا.

وأشار الوزير أوستن في بيان إلى أن "الضربات الدقيقة للدفاع عن النفس هي رد على سلسلة هجمات مستمرة، وغير ناجحة في معظمها، ضد أفراد أميركيين في العراق وسوريا من جانب ميليشيات مدعومة من إيران بدأت في 17 أكتوبر/ تشرين الأول".

ووقعت الضربات في سوريا، بالقرب من مدينة البوكمال على الحدود مع العراق، ونفذتها طائرتان مقاتلتان من طراز إف-16 باستخدام ذخائر دقيقة، حسبما قال مسؤول أميركي كبير تحدث شريطة عدم الكشف عن هويته، لوكالة "رويترز".

وأضاف المسؤول في حديثه للصحفيين من واشنطن في وقت متأخر من أمس الخميس أن الضربات استهدفت مخزنين للأسلحة والذخيرة.

وبحسب البنتاغون، توفي مواطن أميركي إثر نوبة قلبية أثناء اختبائه خلال إحدى الهجمات التي طالت قواعد أميركية في سوريا والعراق، وأصيب 21 آخرون بجروح طفيفة لكنهم عادوا منذ ذلك الحين إلى العمل.

هجمات على قواعد أميركية في سوريا والعراق

وقال أوستن إن الرئيس جو بايدن أمر بهذه الضربات "من أجل أن يكون واضحًا أن الولايات المتحدة لن تتسامح مع هجمات كهذه وستدافع عن نفسها وأفرادها ومصالحها". وشدد أوستن على أن "ضربات الدفاع عن النفس هذه، الموجهة جيدًا، منفصلة عن الصراع المستمر بين إسرائيل وحماس، ولا تشكل تغييرًا في مقاربتنا" لهذه الحرب.

وفي وقت سابق الخميس أعلن البنتاغون أن القوات الأميركية وقوات التحالف الدولي الذي تقوده واشنطن لمكافحة "الجهاديين في سوريا والعراق" تعرّضت منذ بداية أكتوبر/ تشرين الأول الجاري لما لا يقلّ عن 16 هجومًا في هذين البلدين، متّهمًا "ميليشيات مدعومة من إيران" بالوقوف خلف هذه الهجمات.

وقال المتحدّث باسم البنتاغون الجنرال بات رايدر للصحافيين إنّه منذ 17 أكتوبر "هوجمت القوات الأميركية وقوات التحالف 12 مرة في العراق وأربع مرّات في سوريا"، موضحًا أنّ هذه الهجمات نُفّذت بطائرات مسيّرة وصواريخ.

واتهم المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي، وهو أعلى سلطة في إيران، الولايات المتحدة الأربعاء بأنها "هي من تدير الجريمة في غزة" حيث تشن إسرائيل عدوانًا على غزة تحت عنوان الحرب ضد حماس منذ إطلاق الحركة عملية "طوفان الأقصى" في السابع من أكتوبر الحالي.

وللولايات المتحدة 900 جندي في سوريا، و2500 جندي في العراق المجاور وتقول إنها متواجدة لتحاول منع عودة تنظيم الدولة بعد سيطرته في عام 2014 على مساحات شاسعة من الأراضي في البلدين قبل هزيمته لاحقًا.

وهناك قلق متزايد من أن الحرب الذي تشنها إسرائيل قد تمتد عبر الشرق الأوسط. وقال مسؤول كبير في البنتاغون لوكالة رويترز: "ما نريده هو أن تتخذ إيران إجراءات محددة للغاية لتوجيه ميليشياتها ووكلائها إلى ضبط النفس". وأضاف المسؤول أن الولايات المتحدة لم تنسق الضربات مع إسرائيل.

المصادر:
وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close