الأربعاء 19 يناير / يناير 2022

البدانة عند الأطفال.. كيف يمكن للأهل المساعدة على تجنّبها؟

البدانة عند الأطفال.. كيف يمكن للأهل المساعدة على تجنّبها؟
الثلاثاء 30 نوفمبر 2021

تشكل مسألة البدانة عند الأطفال إحدى أبرز الإشكاليات التي يعاني منها الأهالي، مما يجعل اكتساب العادات الغذائية السلمية مسألة حيوية تساهم في الحفاظ على الوزن.

وانتشرت البدانة في السنوات الأخيرة بين الأطفال والمراهقين بشكل كبير إلى حد يشبه الوباء. إلا أن هناك عادات غذائية سليمة وصحية يمكن أن تساعد الأهل على تلافي هذه الظاهرة الخطيرة.

نصائح للأهل

وفي هذا الإطار، قالت الاختصاصية التغذية ماغدالينا الرومي، لـ"العربي": إن جائحة فيروس كورونا، أثرت بشكل كبير على صحة الأطفال والعادات الغذائية، مما زاد في ارتفاع حالات السمنة لديهم.

وأضافت الرومي أن مسألة البدانة تختلف من طفل لآخر، وذلك تبعًا لمكونات الجسم.

ولفتت إلى أن الأهل يمكن أن يتعاطوا في هذا الصدد مع الأطفال منذ الولادة، من خلال التركيز على الطعام الصحي، مما يعني توجيه نصائح تفيد الطفل حول الطعام الصحي، ولا تجبره على أكل أطعمة فوق طاقته أو منعه من أطعمة بالإكراه.

وبيّنت اختصاصية التغذية، أن كل عادة غذائية مكتسبة، يمكن تغييرها لدى الأطفال، وذلك من خلال مساعدته على تقبل تنظيم الأكل في البيت من قبل الأهل.

وزادت بالقول: إن "سماع الأهل للأطفال وتخفيف حالة الكآبة لديهم مهمة في هذا السياق، ولا سيما أن الأب يمكن أن يقدم نصائح لطفلته ويدعمها، دون التعرض لهز الثقة بالنفس لدى الأطفال".

المصادر:
العربي

شارك القصة

صحة - أخبار العالم
منذ 9 ساعات
وجد باحثون أن المشاركين في الدراسة كانوا أسوأ بشكل ملحوظ في تذكر تجارب شخصية (غيتي)
وجد باحثون أن المشاركين في الدراسة كانوا أسوأ بشكل ملحوظ في تذكر تجارب شخصية (غيتي)
شارك
Share

تُعد المشكلات الذهنية التي تؤثر على مستويات التركيز، إلى جانب النسيان والإعياء، من سمات كوفيد طويل الأمد، وهي حالة تصيب البعض بعد نوبة العدوى الأولية.

صحة - العالم
منذ 20 ساعات
تيدروس أدهانوم غيبريسوس
قال مدير منظمة الصحة العالمية إن الوباء لم ينته بعد (غيتي)
شارك
Share

أكد مدير عام منظمة الصحة العالمية أنّ المتحور أوميكرون يواصل اجتياح العالم، ومع انتشاره الكبير قد تظهر متحورات جديدة من فيروس كورونا.

صحة - العالم
منذ 21 ساعات
أودى فيروس كورونا بحياة أكثر من 5.54 ملايين شخص في العالم
أودى فيروس كورونا بحياة أكثر من 5.54 ملايين شخص في العالم (غيتي)
شارك
Share

تشير الأبحاث المبكرة إلى أن فقدان حاسة الشم والتذوق نادر مع متحور "أوميكرون"، ولكنه ليس مستبعدًا تمامًا.

Close