الخميس 16 مايو / مايو 2024

التمرين مهم.. تعرف على طرق التنفس العميق للحفاظ على صحة جيدة

التمرين مهم.. تعرف على طرق التنفس العميق للحفاظ على صحة جيدة

Changed

نافذة صحية لـ "العربي" تسلط الضوء على طرق التنفس السليم (الصورة: وسائل التواصل)
طور مبدأ التنفس العميق من قبل العالم التشيكي ستانيسلاف جروف، بهدف الوصول إلى حالات قصوى من التركيز والوعي.

يبحث كثيرون باستمرار عن طرق للحفاظ عن صحة جيدة، إلا أن أهم نشاط لضمان ذلك يغيب عن بالهم، وهو التنفس السليم.

وطُور مبدأ التنفس العميق من قبل العالم التشيكي ستانيسلاف جروف، بهدف الوصول إلى حالات قصوى من التركيز والوعي.

ويكون التنفس الصحيح من البطن مع ضرورة استخدام كامل الرئتين. في وقت يستعمل الإنسان الطبيعي ربع الرئة للتنفس.

أنواع التنفس العميق

ومن أنواع التنفس الواعي "البراناياما"، وهو جزء من تقاليد اليوغا، يتمثل في أخذ شهيق وزفير عميق من الأنف فقط، مع احتكاك في الحنجرة لخلق صوت يشبه صوت أمواج البحر.

أما تقنية "بوتيكو" فتركز على التنفس عن طريق الأنف والاسترخاء ومن ثم زيادة القدرة والمدة على حبس النفس، ما يزود الرئتين بكمية أكبر من الهواء.

بينما "التنفس المتماسك" يتمثل في التنفس بمعدل خمسة أنفاس في الدقيقة مع فترات متساوية من الاستنشاق والزفير ثم الاسترخاء.

التمرين مهم

وفي هذا الإطار، قالت عواطف أحمد المدربة الدولية في ألعاب القوى، إن التنفس العميق يحتاج إلى التعود من خلال الشهيق والزفير واستخدام الحجاب الحاجز الذي هو أساس التنفس.

وأضافت أحمد في حديث إلى "العربي" من الدوحة، أن أول تمرين للتنفس العميق يفترض بالإنسان أن يكون مستلقيًا ويضع يده على صدره وعندما يستنشق الهواء يشعر أن يده ارتفعت، ومن ثم يحصل الزفير على مستوى الصدر ثم البطن.

وأشارت إلى أن التدرب على التنفس العميق يساهم بالتنفس السليم، والمساعدة على ضبط الغضب والتهدئة.

المصادر:
العربي

شارك القصة

تابع القراءة
Close