الأحد 21 أبريل / أبريل 2024

السعودية: لا علاقات مع إسرائيل قبل الاعتراف بدولة فلسطين على حدود 67

السعودية: لا علاقات مع إسرائيل قبل الاعتراف بدولة فلسطين على حدود 67

Changed

الرياض تنتقد تصريحات للبيت الأبيض بشأن "التطبيع" مع إسرائيل - رويترز
الرياض تنتقد تصريحات للبيت الأبيض بشأن "التطبيع" مع إسرائيل - رويترز
بيان الخارجية السعودية جاء ردًا على تصريحات لجون كيربي قال فيها إن واشنطن تلقت ردودًا إيجابية في ما خص جهود التطبيع بين الرياض وتل أبيب.

انتقدت الرياض فجر اليوم الأربعاء تصريحات مسؤول في البيت الأبيض أشار فيها إلى مناقشات "إيجابية" بهدف تطبيع العلاقات بين السعودية وإسرائيل، على الرّغم من العدوان المستمر على قطاع غزة.

فقد أكّدت الرياض أنها أبلغت الإدارة الأميركية بأنّه لن تكون هناك علاقات دبلوماسية مع إسرائيل دون الاعتراف بالدولة الفلسطينية المستقلّة على حدود عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.

واشترط بيان للخارجية السعودية لإقامة علاقات بين الرياض وتل أبيب إيقاف العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة وانسحابَ قوات الاحتلال الإسرائيلي كافة من القطاع.

الرياض تردّ على كيربي

ودعا البيان السعودي المجتمع الدولي والدول الدائمة العضوية في مجلس الأمن، إلى الاعتراف بالدولة الفلسطينية "حتى يتمكن الشعب الفلسطيني من نيل حقوقه المشروعة ويتحقّق السلام الشامل والعادل للجميع".

ولفتت الخارجية، إلى أن بيانها يأتي في ضوء تصريحات أدلى به المتحدث باسم مجلس الأمن القومي في البيت الأبيض جون كيربي خلال مؤتمر صحافي أمس الثلاثاء بهذا الشأن.

وذكر البيان أن وزارة الخارجية "تؤكّد أنّ موقف المملكة العربية السعودية كان ولا يزال ثابتًا تجاه القضية الفلسطينية وضرورة حصول الشعب الفلسطيني الشقيق على حقوقه المشروعة".

تصريحات أميركا حول جهود التطبيع 

وكان كيربي قال ردًّا على سؤال صحفي يوم أمس حول فرص تطبيع العلاقات بين السعودية وإسرائيل: "كّنا، قبل 7 أكتوبر/ تشرين الأول، وما زلنا نجري مناقشات مع شركائنا في المنطقة - إسرائيل والمملكة العربية السعودية، الشريكين الرئيسيين - في محاولة للمضي قدمًا في اتفاق لتطبيع العلاقات بين إسرائيل والمملكة العربية السعودية".

وتابع أن هذه المناقشات "تسير على ما يرام، وقد تلقّينا ردود فعل إيجابية من الجانبين".

سبق ذلك، تصريح لوزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن يوم أمس قال فيه إنّ ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان أكّد له أنّ الرياض "مهتمّة بإقامة علاقات مع إسرائيل لكنّها تريد وضع حدّ للحرب في غزة ورسم مسار يقود إلى ولادة دولة فلسطينية".

وتبذل إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن جهودًا حثيثة لإقناع السعودية بتطبيع علاقاتها مع تل أبيب.

ولم تنضمّ المملكة العربية السعودية إلى الاتفاقات الإبراهيمية التي طبّعت بموجبها البحرين، والإمارات، والمغرب علاقاتها مع إسرائيل.

المصادر:
العربي - أ ف ب

شارك القصة

تابع القراءة
Close