السبت 13 أبريل / أبريل 2024

بحثا تطورات الوضع في غزة.. أمير دولة قطر يستقبل وزير الخارجية الإيراني

بحثا تطورات الوضع في غزة.. أمير دولة قطر يستقبل وزير الخارجية الإيراني

Changed

أمير دولة قطر ووزير الخارجية الإيراني
بحث أمير دولة قطر مع وزير الخارجية الإيراني تطورات الأوضاع في غزة والأراضي الفلسطينية المحتلة- وكالة الأنباء القطرية
استقبل أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني وزير الخارجية الإيراني في الدوحة وبحث معه تطورات الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة.

بحث أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، الثلاثاء، مع وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان، قضايا إقليمية ودولية أبرزها الحرب الإسرائيلية على غزة والدعوات الدولية لوقف إطلاق النار.

جاء ذلك خلال استقبال أمير دولة قطر للوزير الإيراني، بالعاصمة الدوحة، وفق بيان للديوان الأميري القطري.

بحث تصعيد الهجوم على رفح

وبحسب البيان "استقبل الأمير تميم في مكتبه بقصر لوسيل صباح اليوم (الثلاثاء)، وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبداللهيان والوفد المرافق في إطار زيارتهم لقطر".

وأفاد الديوان الأميري بأنه "جرى خلال المقابلة استعراض العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل دعمها وتعزيزها".

كما تبادل الجانبان، بحسب البيان، "وجهات النظر حول أبرز القضايا الإقليمية والدولية، لا سيما تطورات الأوضاع في غزة والأراضي الفلسطينية المحتلة".

وتأتي هذه المباحثات فيما تتواصل الحرب الإسرائيلية على غزة، وأبرز تطوراتها تصعيد القصف على مدينة رفح مع الاستعداد لاجتياحها بريًا، رغم التحذيرات الدولية من خطورة ذلك على مئات آلاف النازحين الذين لجأوا إليها كآخر ملاذ أقصى جنوب القطاع.

لقاء بين هنية وعبد اللهيان

إلى ذلك، التقى إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحركة حماس ووفد من قيادة الحركة، وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان على رأس وفد رفيع المستوى من الجمهورية الإسلامية الإيرانية مساء اليوم الثلاثاء.

ووفقًا لبيان صادر عن حركة حماس، "بحث الوفدان آخر مستجدات الحرب على غزة على الصعيدين السياسي والميداني، وتم استعراض الجهود الدبلوماسية التي تبذلها الجمهورية الإسلامية الإيرانية لوقف الإبادة الجماعية بحق الشعب الفلسطيني في غزة ودعم الحقوق الفلسطينية".

وأكد اللقاء على ضرورة "وقف العدوان الصهيوني وجرائمه بحق أهل غزة والضفة الغربية وإرسال المساعدات الإنسانية بشكل فوري لأهل غزة".

وأكد رئيس المكتب السياسي لحركة حماس على "موقف الحركة والمقاومة الفلسطينية بأن أي اتفاق يجب أن يضمن وقف إطلاق النار وانسحاب جيش الاحتلال من القطاع وإنجاز صفقة تبادل جدية، معتبرًا أن أساس استقرار المنطقة هو إنهاء الاحتلال ونيل الشعب الفلسطيني حقوق أرضه ومقدساته"، بحسب بيان "حماس".

المصادر:
وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close