الثلاثاء 29 نوفمبر / November 2022

بسباعية نظيفة.. المنتخب الإسباني يسحق كوستاريكا في مونديال قطر

بسباعية نظيفة.. المنتخب الإسباني يسحق كوستاريكا في مونديال قطر

Changed

تقرير لـ"العربي" حول تشكيلة منتخب إسبانيا المشاركة في كأس العالم بقطر (الصورة: غيتي)
احتل المنتخب الإسباني بفوزه على نظيره الكوستاريكي صدارة الترتيب بـ3 نقاط، متقدمًا بفارق الأهداف على اليابان التي فاجأت ألمانيا وهزمتها بهدفين لواحد.

دك المنتخب الإسباني شباك نظيره الكوستاريكي بسبعة أهداف دون رد، الأربعاء، في استاد "الثمامة" ضمن منافسات المجموعة الخامسة من بطولة كأس العالم قطر 2022.

ودخل "الماتادور" المباراة بأسلوبه المعتاد وهاجم مناطق كوستاريكا بكرات قصيرة سريعة، خلخلت الدفاع وأسفرت عن هدف مُبكر حمل توقيع دانيال أولمو بعد مرور 11 دقيقة من البداية.

منتخب إسبانيا لم يعطِ أي مجال للمفاجآت، وسجل هدفًا ثانيًا في الدقيقة 21 من تمريرة عرضية قدمها المخضرم جوردي ألبا إلى ماركو أسينسيو الذي تابع الكرة بباطن قدمه عانقت الشباك.

التنوع الإسباني في خلق الفرص بين التمرير من العمق والاختراق من الأطراف أجبر المنتخب الكوستاريكي على الانشغال بالأدوار الدفاعية على حساب الهجوم، والبحث عن تقليص الفارق ما جعل الحارس أوناي سيمون يغيب عن المشهد في أغلب فترات اللقاء.

ومن هجمة منظمة سريعة تحصل منتخب إسبانيا على ركلة جزاء ترجمها فيران توريس إلى هدف ثالث في الدقيقة 31، انتهت معه مجريات الشوط الأول.

بعد الاستراحة واصل الإسبان نهجهم وعززوا تقدمهم بهدف رابع بقدم توريس عند الدقيقة 54، قبل أن يُحرز لاعب الوسط غافي هدفًا خامسًا جميلًا بتسديدة ذكية في الدقيقة 74.

ومع حلول الدقيقة الأخيرة من زمن المباراة الأصلي، أضاف كارلوس سولير الهدف السادس، ثم أتبعه ألفارو موراتا بآخر سابع بعد دقيقتين.

بهذا الفوز العريض احتلت إسبانيا صدارة الترتيب بـ 3 نقاط، متقدمة بفارق الأهداف على اليابان التي فاجأت ألمانيا وهزمتها بهدفين لواحد.

وللمرة الـ16 على التوالي يصل منتخب الماتادور إلى كأس العالم، بتشكيلة جديدة لا تضم سوى 6 لاعبين شاركوا في النسخة الماضية من المونديال في روسيا.

ويطمح المدرب الإسباني لويس إنريكي بهذه التشكيلة، التي يغلب فيها الشباب على نجوم الفريق التاريخيين، إلى الوصول إلى الأدوار النهائية وتحقيق اللقب للمرة الثانية في تاريخ إسبانيا.

وكان لويس إنريكي تلقى انتقادات عديدة من الجماهير الإسبانية التي كان جزءًا منها يتمنى مشاركة سيرخيو راموس، إضافة إلى لاعبين آخرين، واعتبروا الطابع الشاب الذي يغلب على الفريق اليوم قد يؤدي إلى الخسارة مبكرًا في المونديال.

المصادر:
العربي - وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close