الجمعة 17 مايو / مايو 2024

بعد اجتماعه مع وزراء عرب.. بلينكن: وقف النار في غزة سيساعد حماس

بعد اجتماعه مع وزراء عرب.. بلينكن: وقف النار في غزة سيساعد حماس

Changed

مؤتمر صحافي في عمان لبحث التطورات في قطاع غزة
مؤتمر صحافي في عمان لبحث التطورات في قطاع غزة - غيتي
أوضح وزير الخارجية الأميركي أن بلاده اتفقت مع الاحتلال الإسرائيلي على النظر في كيفية إقرار هدن إنسانية تسهل إيصال المساعدات إلى غزة.

أعلن وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن السبت أن الولايات المتحدة تدعم "هدنات إنسانية" في العدوان الإسرائيلي على غزة، لكنه عبر عن رفضه الدعوات إلى "وقف إطلاق النار" من جانب الدول العربية.

جاءت تصريحات بلينكن خلال مؤتمر صحافي مشترك مع نظيريه الأردني أيمن الصفدي والمصري سامح شكري، حول الجهود المبذولة لـ"تحييد المدنيين الفلسطينيين وتسريع إيصال المساعدات إلى قطاع غزة".

ومنذ 29 يومًا، يشن الجيش الإسرائيلي عدوانًا على قطاع غزة، أسفر عن استشهاد وإصابة آلاف الفلسطينيين، معظمهم مدنيون وتسبب في وضع إنساني كارثي، وفق تحذيرات أطلقتها مؤسسات دولية.

بلينكن يرفض وقف إطلاق النار في غزة

وقال بلينكن: "تعتقد الولايات المتحدة أن كل هذه الجهود ستكون أسهل من خلال هذه الهدنات الإنسانية".

وأوضح أن بلاده "اتفقت مع الإسرائيليين على النظر في كيفية إقرار هدن إنسانية تسهل إيصال المساعدات إلى غزة".

وفيما أردف أنه على إسرائيل الالتزام بقوانين الحرب وعدم التهاون في تجنب استهداف المدنيين، شدد على أنه لا يوجد بلد في العالم يقبل بذبح المدنيين العزل.

وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن خلال مؤتمر صحافي مشترك مع نظيريه الأردني أيمن الصفدي والمصري سامح شكري
وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن خلال مؤتمر صحافي مشترك مع نظيريه الأردني أيمن الصفدي والمصري سامح شكري - غيتي

وأضاف: "تحدثت إلى الإسرائيليين عن كيفية الموازنة بين تحقيق الأهداف العسكرية وتقليل الخسائر البشرية في غزة".

لكنه أشار إلى أن "وقف إطلاق النار في هذا الوقت سيساعد حماس على استجماع قواها وتكرار ما فعلته في 7 أكتوبر الماضي"، حسب تعبيره.

وقال وزير الخارجية الأميركية: "نعمل على تعزيز الجهود المبذولة لإطلاق سراح الأسرى لدى حماس".

"جرائم حرب"

من جهته، دعا وزير الخارجية الأردني إلى "إنهاء الحرب" في غزة، ووصفها بأنها "جريمة حرب" ترتكبها إسرائيل، مشيرًا إلى أن هذه الأخيرة قتلت في غزة أطفالًا بشكل يفوق أي نزاع وقع منذ عام 2019.

وقال الصفدي: "لا نقبل فكرة أنها للدفاع عن النفس". وأضاف أيضًا أن وزير الخارجية الأميركي لديه دور ريادي يضطلع به في جهود إنهاء الحرب في غزة.

وتابع أنه لا يمكن الحديث عن "مصير غزة بعد حماس" في ظل استمرار الحرب على القطاع.

وفيما أكد الصفدي ضرورة إيصال الدعم الإنساني والالتزام بالقانون الدولي وضمان عدم تهجير أهالي غزة، قال: "لدينا حرص مشترك على وقف الكارثة الإنسانية المستمرة في القطاع".

وقال وزير الخارجية الأردني: نحن "قلقون للغاية من انتهاكات إسرائيل للقانون الدولي في الضفة الغربية المحتلة".

من ناحيته، أعلن وزير الخارجية المصري سامح شكري أن بلاده تدعم أي مبادرة لوقف فوري وغير مشروط لإطلاق النار في قطاع غزة.

وقال شكري في المؤتمر الصحافي: "نطالب بفتح تحقيق دولي في جرائم الحرب المرتكبة في غزة".

المصادر:
العربي - وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close