الثلاثاء 22 نوفمبر / November 2022

تحدي "تيك توك" يُنهي حياة طفل عمره 12 سنة

تحدي "تيك توك" يُنهي حياة طفل عمره 12 سنة

Changed

جوشوا هيلييسوس
شارك الطفل جوشوا هيلييسوس في تحدي "بلاك أوت" الخطير المنتشر على تطبيق "تيك توك" (صفحة العائلة على فيسبوك)
يستخدم المشاركون في تحدي "بلاك أوت"، الذي يعرف أيضًا باسم "لعبة الخنق"، أدوات منزلية لخنق أنفسهم "حتى يفقدوا وعيهم"، باعتبار أنّ ذلك "إثبات لشجاعتهم".

توفي فتى من كولورادو الأميركية يبلغ من العمر 12 عامًا، بعد أن قال والداه إنه استخدم رباط الحذاء لخنق نفسه  أثناء مشاركته في تحدي Blackout أو "التعتيم" على تطبيق "تيك توك".

وفي التفاصيل، فقد شارك الطفل جوشوا هيلييسوس من أصول إثيوبية في تحدي "بلاك أوت" الخطير الذي يشجع الناس على خنق أنفسهم لإثبات شجاعتهم والمنتشر على تطبيق "تيك توك"، ليدخل على إثرها بحال حرجة إلى قسم العناية الفائقة في المستشفى حيث توفي دماغيًا الشهر الماضي.

وشاركت عائلته تحديثًا عن وضعه الصحي على صفحة GoFundMe التي أسست لجمع التبرعات لتغطية تكاليف علاجه، حيث أكدت أسرته أنه توفي.

وجاء في المنشور: "بعد معاناته على أجهزة دعم الحياة لمدة 19 يومًا، ذهب جوشوا ليكون مع الرب".

وتم العثور على جوشوا مغميًا عليه في حمام منزله من قبل شقيقه التوأم في 22 مارس/ آذار الماضي، حيث حاول الأخير إنعاشه لحين وصول الجيران وسيارة الإسعاف، بحسب ما نقلت "ديلي ميل" عن الأسرة.

Posted by Haileyesus Zeryihun on Saturday, April 10, 2021

وتعتقد عائلته أنه ربما كان يستخدم رباط الحذاء للمشاركة في تحدي Blackout، الذي تم تداوله على التطبيق منذ العام الماضي "غير مدرك تمامًا للمخاطر التي تنطوي عليه"، مشتبهين في أنه حاول خنق نفسه ليكون "جريئًا مثل باقي رفاقه".

يُذكر أن تحدي "بلاك أوت" ويعرف أيضًا باسم "لعبة الخنق"، يستخدم فيه المشاركون أدوات منزلية لخنق أنفسهم "حتى يفقدوا وعيهم".

Posted by Haileyesus Zeryihun on Saturday, April 10, 2021

ووفق موقع "إندبندنت" بدأت صفحة GoFundMe لتغطية النفقات الطبية، والآن سيعود ريع الأموال لإقامة الجنازة بعد أن تم جمع ما يزيد عن 181 ألف دولار.

المصادر:
إندبندنت، ديلي ميل

شارك القصة

تابع القراءة
Close