الجمعة 24 مايو / مايو 2024

مأساة جديدة.. انتشال 22 جثة لمهاجرين غرقوا قبالة سواحل تونس

مأساة جديدة.. انتشال 22 جثة لمهاجرين غرقوا قبالة سواحل تونس

Changed

تشهد تونس منذ فترة تصاعدًا لافتًا في وتيرة الهجرة غير النظامية إلى أوروبا - غيتي
تشهد تونس منذ فترة تصاعدًا لافتًا في وتيرة الهجرة غير النظامية إلى أوروبا - غيتي
مع تزايد حوادث غرق المهاجرين، أكد الحرس الوطني أنه تمكن من إلقاء القبض على 5 أشخاص من منظمي عمليات الهجرة غير النظامية.

أعلنت السلطات التونسية، اليوم الثلاثاء، انتشال 22 جثة لمهاجرين غير نظاميين قبالة سواحل صفاقس جنوب البلاد، في حادثة غرق جديدة قرب السواحل التونسية.

فقد أشار المتحدث الرسمي باسم محكمة صفاقس هشام بن عيّاد "انتشال 22 جثة تم اكتشافها على مراحل بميناء سيدي يوسف (قبالة سواحل صفاقس) منذ يوم السبت وإيداعها بغرفة الأموات".

وفي السياق ذاته، قال الحرس الوطني التونسي، إنه تمكن من إلقاء القبض على 5 أشخاص من منظمي عمليات الهجرة غير النظامية.

وتشهد تونس منذ فترة تصاعدًا لافتًا في وتيرة الهجرة غير النظامية إلى أوروبا، خصوصًا باتجاه سواحل إيطاليا، على وقع تداعيات الأزمات الاقتصادية والسياسية في البلاد ودول إفريقية أخرى لا سيما جنوب الصحراء.

وتعلن السلطات التونسية بوتيرة أسبوعية إحباط محاولات هجرة إلى سواحل أوروبا، وضبط مئات المهاجرين، من تونس أو من دول إفريقية أخرى.

حوادث متكررة قبالة تونس

وقبل شهر أعلنت السلطات التونسية، انتشال 5 جثث وإنقاذ 663 مهاجرًا من الغرق في البحر المتوسط، إثر إحباط 16 محاولة هجرة قبالة سواحل مدينة صفاقس التي يتخذها المهاجرون غير النظاميون نقطة انطلاق نحو أوروبا.

وينتشر الآلاف من المهاجرين، غالبيتهم من جنسيات دول إفريقيا جنوب الصحراء، في مناطق ريفية من محافظة صفاقس التونسية في انتظار العبور نحو إيطاليا.

تعلن السلطات التونسية بوتيرة أسبوعية إحباط محاولات هجرة إلى سواحل أوروبا - غيتي
تعلن السلطات التونسية بوتيرة أسبوعية إحباط محاولات هجرة إلى سواحل أوروبا - غيتي

وفي فبراير/ شباط الماضي أعلن المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية أنه رصد "فقدان أكثر من 1300 ضحية تونسية"، إثر عمليات هجرة غير نظامية خلال عام 2023.

وسبق أن أعلنت المفوضية الأوروبية في سبتمبر/ أيلول 2023، تخصيص مساعدات لتونس بقيمة 127 مليون يورو، تندرج ضمن بنود مذكرة التفاهم الموقعة بين تونس والاتحاد الأوروبي، جزء منها للحد من توافد المهاجرين غير النظاميين.

المصادر:
وكالات

شارك القصة

تابع القراءة